مقتل عشرات في تفجير انتحاري استهدف قافلة عسكرية في أفغانستان

مصدر الصورة AP
Image caption مازال رجال الأمن والجيش الأفغاني أهدافا لهجمات طالبان

قال مسؤولون إن انتحارييْن من حركة طالبان استهدفا قافلة للشرطة الأفغانية خارج العاصمة كابول مما أسفر عن مقتل 30 شخصا وإصابة 50 آخرين.

ووقع انفجاران في حافلتين تقل جنودا خريجين، عائدين من مراسم تخرجهم، في الضواحي الغربية لكابول.

وقال موسى خان، حاكم منطقة باغمان، لبي بي سي إن جميع القتلى هم من طلبة الشرطة باستثناء اثنين.

وأعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن التفجير، الذي يأتي بعد أسبوع من هجوم آخر أسفر عن مقتل 14 شخصا.

وقال متحدث باسم طالبان إن انتحاريا هاجم حافلة خلال الهجوم الذي وقع يوم الخميس، وعندما بدأ المسعفون يصلون إلى المكان فجر انتحاري آخر سيارة محملة بمتفجرات.

ومازال المسؤولون يسعون إلى تأكيد عدد القتلى بدقة، لكن شهود عيان وصفوا ما حدث بأنه مذبحة.

وزار قائد شرطة كابول موقع الهجوم الذي يبعد نحو 20 كيلومترا غرب العاصمة.

مصدر الصورة EPA
Image caption معظم الضحايا من طلبة الشرطة الخريجين.

وكان طلبة الشرطة عائدين إلى كابول من مركز تدريب في إقليم وردك وكانوا على وشك بدء إجازة.

ويقول جوناثان ماركوس، مراسل بي بي سي للشؤون الدبلوماسية، إن العنف الأخير في أفغانستان، الذي يسبق بأيام قمة لحلف شمال الأطلسي في العاصمة البولندية وارسو، يؤكد الحاجة إلى مشاركة دول الغرب في أفغانستان، نظرا للنجاح المحدود الذي حققته قوات الأمن المحلية في البلاد لاستعادة النظام.

وانتهت المهمة القتالية للولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي في أفغانستان في ديسمبر/كانون الأول 2014.

وتنهض القوات الأمريكية بدور استشاري منذ ذلك الوقت، بينما تنفذ مهام مكافحة الإرهاب ضد عناصر تنظيم الدولة الإسلامية وفلول تنظيم القاعدة.

الهجمات الأخيرة على طالبان

19 يونيو/حزيران: مقتل نحو 14 شخصا من أفراد الحرس الأمني في هجوم انتحاري استهدف حافلة صغيرة في كابول.

5 يونيو/حزيران: مقتل نائب بالرلمان الأفغاني وثلاثة آخرين على الأقل في هجوم بقنبلة في العاصمة الأفغانية.

25 مايو/أيار: مقتل 25 شخصا في كابول من بينهم موظفين في القضاء.

19 أبريل/نيسان: مقتل 64 شخصا على الأقل في تفجير في المدينة نفسها.

11 أبريل/نيسان: مقتل 12 مجندا على الأقل في هجوم على حافلة بالقرب من جلال أباد.

27 فبراير/شباط: مقتل 15 شخصا في هجوم انتحاري بالقرب من وزارة الدفاع الأفغانية في العاصمة.

28 يناير/كانون الثاني: ضابط شرطة أفغاني يقتل 10 من زملائه بعد تخديرهم.

المزيد حول هذه القصة