من هو نجيب رزاق رئيس وزراء ماليزيا المتهم بفضيحة فساد؟

رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق يواجه مطالبات بالاستقالة على خلفية فضيحة فساد مصدر الصورة Reuters
Image caption رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق يواجه مطالبات بالاستقالة على خلفية فضيحة فساد

قدم الإدعاء الأمريكي طلبا إلى القضاء الأربعاء لمصادرة أصول مالية تبلغ مليار دولار بدعوى أنها اختلست من صندوق "وان إم دي بي".

وكان رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق قد أسس الصندوق عام 2009 لتعزيز الاقتصاد الماليزي.

ولكن من هو رئيس الوزراء الماليزي نجيب رزاق؟ وما حجم هذه الفضيحة المالية وتبعاتها؟

يشغل نجيب رزاق منصب رئيس وزراء ماليزيا، منذ انتخابات 03 إبريل/نيسان 2009، وهو النجل الأكبر لتون عبد الرزاق، ثاني رئيس وزراء ماليزي، الذي أدى دورا مهما في استقلال ماليزيا عن بريطانيا عام 1957.

وقد ولد نجيب عام 1953، واسمه الكامل محمد نجيب عبد الرزاق، وهو يتولى منذ سنوات ائتلاف الجبهة الوطنية، التي تنتمي إلى يمين الوسط، وهو الائتلاف الحاكم في ماليزيا منذ انتخابات مايو/أيار 2013

ودرس رزاق في بريطانيا وحصل على درجة الدكتوراه في الاقتصاد الصناعي من جامعة نوتينغهام عام 1974.

ثم عاد إلى ماليزيا في السنة نفسها وبدأ حياته العملية في شركة بتروناس النفطية.

ودخل عالم السياسة من باب البرلمان، حين أصبح أصغر نائب في مجلس النواب الماليزي، وهو في الثالثة والعشرين، خلفا لوالده الذي توفي بشكل مفاجئ.

وتقلد بعد ذلك مناصب وزارية عدة في الحكومة، منها التربية، والاتصالات المالية، والدفاع.

وفي 2008 خسر ائتلاف باريسان (ائتلاف الجبهة الوطنية) ثلثي مقاعده في البرلمان، ولم يعد يتمتع بالأغلبية، لأول مرة منذ استقلال ماليزيا.

وتقلد رزاق في عام 2009 منصب رئيس الوزراء، ومنذ ذلك الحين وهو يقود ائتلافا يسمى "اتحاد المنظمة الماليزية الوطنية".

وعرف رزاق بسياساته الاقتصادية المنفتحة، التي قلصت من الدعم الحكومي، وفتحت الأبواب أمام الاستثمارات الأجنبية.

وقد تلقى رزاق 681 مليون دولار على سبيل الهبة من العائلة المالكة السعودية، حسبما أعلن المدعي العام الماليزي، الذي أكد على أنه "ليس في ذلك أي مخالفة جنائية أو أي فساد في الأمر."

ويواجه رزاق منذ فترة مزاعم بالفساد. وكان موضع ثلاثة تحقيقات أجرتها هيئة مكافحة الفساد.

ولكن المدعي العام الماليزي يقول إنه لم يثبت ارتكابه أي مخالفة جنائية.

وكان مزاعم قد لاحقته بأنه تلقى ملايين الدولارات من الصندوق الاستثماري الحكومي المثقل بالديون.

وسلم المدعي العام للمحققين وثائق من تحقيق رسمي ربط بين رئيس الحكومة وصندوق 1MDB الاستثماري.

وتكشف الوثائق عن أن نحو 700 مليون دولار قد حولت إلكترونيا من جهات مرتبطة بصندوق الاستثمار المذكور الى حسابات رزاق المصرفية.

المزيد حول هذه القصة