الاكوادور تقول إنها ستسمح للسويد باستجواب جوليان اسانج بسفارتها في لندن

مصدر الصورة PA
Image caption جوليان اسانج

قالت حكومة الاكوادور في وقت متأخر من يوم الاربعاء إنها توصلت الى اتفاق تسمح بموجبه للسلطات القضائية السويدية باستجواب مؤسس موقع ويكيليكس المتخصص بتسريب الوثائق السرية واللاجئ في سفارتها بلندن، الاسترالي جوليان اسانج حول تهم منسوبة اليه.

وقالت وزارة الخارجية الاكوادورية في بيان إن الحكومة الاكوادورية بعثت برسالة الى الحكومة السويدية لترتيب لقاء بين ممثلي الاخيرة واسانج في مقر سفارة الاكوادور في لندن حيث يقيم اسانج منذ طلب اللجوء في حزيران / يونيو 2012 بعد ان استنفد كل الوسائل القانونية لتجنب تسليمه الى السويد من جانب الحكومة البريطانية.

وجاء في البيان ان هذا اللقاء سيتم "في غضون الاسابيع القليلة المقبلة."

يذكر ان اسانج البالغ من العمر 45 عاما يواجه تهما تتعلق بالاغتصاب والتحرش الجنسي في السويد، وهي تهم ينفيها ويقول إنها ليست الا حجة لتسليمه الى السلطات الامريكية التي ترغب باستجوابه حول نشاطات الموقع الذي اسسه.

وكان اسانج قدم يوم الاربعاء استئنافا لقرار اصدرته محكمة في ستوكهولم يقضي بالابقاء على مذكرة الاعتقال الاوروبية الصادرة بحقه حول ادعاء الاغتصاب.

وكانت مجموعة عمل حول الاحتجاز الكيفي تابعة للامم المتحدة قررت في الخامس من شباط / فبراير الماضي في قرار غير ملزم بأن احتجاز اسانج في سفارة الاكوادور يرقى الى احتجاز كيفي من من جانب السويد وبريطانيا.

ولكن الحكومتين طعنتا بغضب بما توصلت اليه المجموعة.