حرائق الاحراش في جنوب فرنسا تهدد مدينة مرسيليا

مصدر الصورة AFP
Image caption الدخان يملأ سماء مرسيليا

تهدد حرائق الاحراش في جنوب فرنسا مدينة مرسيليا، حيث تسببت في احراق العديد من المنازل واخلاء المئات من السكان.

ويحاول اكثر من 1500 من رجال الاطفاء اخماد الحرائق التي نشبت في احراش تقع الى الشمال من مرسيليا.

وقال نائب رئيس بلدية المدينة جوليان رواس إنه تم تشييد عدد من سدود النار لحماية الاحياء الشمالية من مرسيليا.

يذكر ان حرائق مماثلة ما زالت مندلعة في البرتغال وفي جزيرة ماديرا البرتغالية في المحيط الاطلسي.

وكان 3 اشخاص قتلوا في ماديرا واجبر اكثر من الف على ترك منازلهم.

"خارج عن السيطرة"

وقال مسؤولون فرنسيون إن عددا من المنازل دمرت في بلدتي فيترول الواقعة على مسافة 25 كيلومترا الى الشمال من مرسيليا وبلدة بين ميرابو القريبة منها، وان المئات من سكان البلدتين قد اجلوا منهما.

ويقوم مطار مرسيليا بتحويل الرحلات القادمة الى مطارات اخرى لافساح المجال للطائرات المتخصصة باطفاء الحرائق.

وجاء في بيان اصدرته فرق الطوارئ في فيترول "إن الموقف خارج عن السيطرة، والحريق قوي وسريع ومتفجر ويحرق كل شيء يعترض طريقه."

وتقول التقارير إن الشخصين اصيبا بجروح، اصابات واحد منهما خطرة.

ونقلت الاعلام المحلي عن احد سكان فيترول قوله "احترق كل شيء، البيت والسيارة ...لم يتبق شيء."

وشوهدت غيوم من الدخان الكثيف وهي ترتفع من فيترول وبين ميرابو وتتجه صوب مرسيليا.