الشرطة في زيمبابوي تعترض مسيرة معارضة لموغابي

موغابي مصدر الصورة AP

أطلقت الشرطة في زيمبابوي الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه على متظاهرين معارضين في مسيرة في العاصمة هراري.

ويقول مراسل بي بي سي إن الشرطة ضربت من يرتدون القمصان الحمراء، وهو اللون الخاص بحزب حركة التغيير الديمقراطي المعارض.

ويطالب المتظاهرون بتعديلات في نظام التصويت قبل الاستفتاء المقرر إقامته في 2018.

ويقول الرئيس روبرت موغابي، والبالغ من العمر 92 عاما، إنه ينتوي الترشح مجددا.

وكان قادة أكثر من 18 حزبا معارضا دعوا المواطنين في زيمبابوي إلى مسيرة اليوم في هراري.

وشهدت الأزمة الاقتصادية في البلاد المزيد من التدهور في الفترة الأخيرة، بشكل أدى إلى نقص الأموال السائلة، وتأخير دفع مستحقات موظفي الدولة.

المزيد حول هذه القصة