اعتقال وزير المرأة السابق في حكومة محلية بالهند بتهمة الاغتصاب

مصدر الصورة
Image caption كومار متزوج وله ولد واحد

اعتقل وزير المرأة والطفولة السابق في الحكومة المحلية لنيودلهي بالهند بتهمة الاغتصاب.

ويأتي القبض على سانديب كومار ليلة السبت بعد إقالته من منصبه الخميس إثر انتشار مقطع فيديو يظهر فيه بصحبة امرأة غير زوجته وقد أقام معها علاقة غير شرعية خارج نطاق الزوجية.

وتقول المرأة التي ظهرت في الفيديو إن اللقاء المصور حصل قبل نحو عام وصُوِّر بدون علمها.

وتتهم هذه المرأة الآن كومار بأنه اغتصبها، لكنه ينفي هذه التهمة.

ويقول الوزير السابق إن مقطع الفيديو تم التلاعب به، نافيا أن يكون قد قام بتصرف خاطئ.

وكومار متزوج وله ولد واحد. وقال إن "مقطع الفيديو مفبرك ومؤامرة سياسية لتشويه صورته".

ويقول مراسل بي بي سي، جيل ماكجيفيرين، الذي شاهد مقطع الفيديو المذكور إن كومار ظهر بملابسه الداخلية وهو يقبل امرأة كانت معه في السرير.

وأفادت تقارير بأن مقطع الفيديو أظهر أيضا كومار وهو يمارس الجنس مع المرأة المذكورة.

ويضيف مراسلنا أن كومار يواجه حاليا اتهامات جنائية بعدما اتهمته المرأة بأنه اغتصبها.

وقالت المرأة التي لا يمكن ذكر اسمها لأسباب قانونية إن كومار دس لها المخدرات في شراب.

وينتمي كومار إلى حزب "عام آدمي" الذي تعهد بوضع حد للفساد السياسي في الهند.

وتسبب هذا المقطع في إحراج كبير للحزب الذي ينتمي إليه كومار، ويقدم نفسه على أنه "بديل نظيف" عن المؤسسة السياسية.

وتعرض أعضاء في الحزب إلى سلسلة من الفضائح تورط فيها مشرعون في الحزب.

واتهم 13 من برلمانيي الحزب بتهم مختلفة من ضمنها الاغتصاب ومحاولة القتل والفساد منذ فوزه بالانتخابات في شهر فبراير/شباط 2015.

واعتقل وزير سابق بتهمة تزوير شهادته الجامعية السنة الماضية، كما اعتقل وزير آخر بتهمة الفساد.

وتأتي هذه الفضيحة في الوقت الذي يواجه السياسيون في نيودلهي ضغوطا عامة للنهوض بفرص تحسين سجل المدينة في العنف الجنسي ضد النساء.

مواضيع ذات صلة