ترامب يشكك في تقارير حول سعي موسكو للتأثير على الانتخابات

مصدر الصورة AP

أعرب المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية الأمريكية دونالد ترامب عن شكوكه في صحة التقارير التي تحدثت عن أن روسيا تسعى إلى التأثير على السباق الانتخابي.

وأشار ترامب، في مقابلة مع قناة تلفزيونية "آر تي" التي تمولها الحكومة الروسية، إلى أن أعضاء في الحزب الديمقراطي قد يكونوا وراء مزاعم بأن أجهزة استخبارات روسية اخترقت أجهزة الكومبيوتر التابعة لهم.

وكان ترامب قد تعرض لانتقادات بعدما أثنى على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال منتدى عقد مساء الأربعاء.

واتهمته منافسته هيلاري كلينتون، مرشحة الحزب الديمقراطي، بأنه غير وطني.

واستضاف برنامج "آر تي أمريكا" ترامب مساء الخميس. وأجرى المقابلة الإعلامي لاري كينغ، الذي كان يعمل لدى شبكة سي إن إن قبل أن يقدم برنامج "آر تي أمريكا" على الشبكة الروسية.

وعندما سأله مضيفه كينغ عن رأيه في التقارير التي تتحدث عن سعي روسي إلى تعطيل الانتخابات الأمريكية، أعرب ترامب عن شكوكه في صدقها.

وقال إنه "قد يكون من غير المرجح ذلك"، مضيفا: "اعتقد أن الديمقراطيين قد يكونون وراء إثارة هذا الطرح".

وأشارت المتحدثة باسم ترامب، هوب هيكس، إلى أنه المرشح الرئاسي قد لا يكون أن المقابلة تُجرى مع شبكة تدعمها روسيا.

وكان وزير الدفاع الأمريكي آش كارتر قد قال إن الولايات المتحدة لن تتجاهل "جهود روسيا للتدخل في إجراءاتنا الديمقراطية".

المزيد حول هذه القصة