هيلاري كلينتون: لن انسحب من المواجهة ابدا

مصدر الصورة AP
Image caption ركزت كلينتون في كلمتها على الشأن الاقتصادي

قالت مرشحة الحزب الديمقراطي لخوض الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة هيلاري كلينتون يوم الخميس، بعد ان تماثلت من الوعكة الصحية التي انتابتها والتي اجبرتها على التزام دارها لثلاثة ايام، إنها لن تستسلم ابدا.

وقالت كلينتون مخاطبة تجمعا انتخابيا في مدينة غرينزبورو في ولاية كارولاينا الشمالية إن الايام الثلاثة التي قضتها في البيت كانت عبارة عن هدية سمحت لها بتأمل مسار حملتها الانتخابية.

وركزت كلينتون في كلمتها على الشأن الاقتصادي.

وتشير استطلاعات الآراء الى ان الفارق بين المرشحين كلينتون وخصمها الجمهوري، ملياردير العقارات دونالد ترامب، آخذ بالانحسار. ولم يتبق على موعد الانتخابات الا 54 يوما.

وتأتي عودة كلينتون الى حلبة النزال الانتخابي بعد يوم واحد من اعلان طبيبتها بأنها "تتمتع بصحة جيدة ولياقة ممتازة."

وقالت للحاضرين في تجمع يوم الخميس "كان الجلوس في البيت آخر شيء اردت عمله، وخصوصا ولم يتبق على موعد الانتخابات الا اقل من شهرين."

وقالت "يتهمني الناس بشتى التهم، وربما رأيتم هذا، ولكن لا احد يمكنه ان يتهمني بالاستسلام. لن استسلم ابدا، ولن اتخلى عن هذه المعركة قط مهما بلغت الصعاب."

وقالت كلينتون البالغة من العمر 68 عاما إنها تشعر بأنها "محظوظة" لتمكنها من التمتع بالراحة لبضعة ايام، مقارنة بملايين الامريكيين الذين لا يستطيعون الى ذلك سبيلا.

وفي مؤتمر صحفي قصير عقدته لاحقا، سئلت كلينتون عما اذا كانت احاطت المرشح الديمقراطي لمنصب نائب الرئيس، تيم كاين، علما بتفاصيل وعكتها الصحية، فاجابت بشيء من التردد والحذر "كان العديد من كبار موظفي الحملة على علم بالموقف، واحيط عدد من الناس علما بوضعي الصحي."

ومضت قائلة "كان مرضا لا يعيره كثيرون الكثير من الاهتمام بل يتجاهلونه، ولذا اعتقدت ان هذا ما سافعله ايضا."

ثم مضت لالقاء كلمة في تجمع اقيم في العاصمة واشنطن.

وفي الايام الاخيرة تمحور السباق الرئاسي حول وضع المرشحين الصحي وسجلاتهما الطبية.

ونشر ترامب يوم الخميس تقريرا من طبيبه الخاص قال فيها إن ثري العقارات يتمتع "بوضع صحي ممتاز" رغم انه يميل الى البدانة.

واستغل ترامب وعكة كلينتون ليلقي بظلال الشك حول قدرتها على التحمل، وذلك في خطاب القاه في تجمع لانصاره في ولاية اوهايو امس الاربعاء.