صاحب حانة يحكي كيف عثر على المشتبه به في تفجير نيويورك

مصدر الصورة Reuters
Image caption ألقي القبض على رحمي بعد تبادل لإطلاق نار مع أفراد من الشرطة.

وصف رجل أعمال هندي مهاجر اللحظة التي عثر فيها على أحمد خان رحمي، المشتبه به في تفجيري نيويورك ونيوجرسي، نائما أمام حانته.

وتعرف هاريندر بينز على رحمي من التقارير الإعلامية بعدما وجده مستلقيا أمام باب حانته في نيوجرسي صباح الاثنين.

وقال بينز لقناة سي إن إن إنه في البداية ظن أن الشخص النائم سكران. وأوضح أنه طلب منه الابتعاد عن مدخل حانته، فاعتذر المشتبه به.

وأضاف بينز: "لم يبد ثملا، بدا مجهدا ومتعبا".

وبعد مشاهدة التلفزيون، بدأ بينز يتعرف على وجه رحمي من متابعة عملية تعقب المشتبه به، ومن ثم أخطر السلطات بما رآه.

واقترب أفراد الشرطة من رحمي، الذي أطلق النار عليهم من مسدس كان معه. ويقول بينز: "أطلق النار مرتين". ونقل اثنان من أفراد الشرطة لتلقي العلاج بعدما أصيبا بجروح لا تهدد حياتهما.

وعلق بينز على وصف وسائل إعلامية أمريكية له بأنه "بطل"، قائلا إن المسؤولين عن تطبيق القانون هم من يستحقون الثناء.

وأضاف: "لقد فعلت ما يجب أن يقوم به أي أمريكي، سنصبح أكثر قوة إذا قمنا بكل شيء سويا".

ويواجه رحمي، الذي ولد في أفغانستان وحصل على الجنسية الأمريكية، تهما بمحاولة القتل.

وتقول الشرطة إنها عثرت على بصماته في مسرح التفجير الذي وقع في مانهاتن مساء السبت.

وجرح 29 شخصا في تفجير نيويورك، فيما لم يسفر تفجير آخر في نيوجرسي عن وقوع قتلى أو جرحى.

المزيد حول هذه القصة