"إنقاذ أكثر من 6000 مهاجر" قبالة السواحل الليبية

مصدر الصورة AFP
Image caption نجحت فرق الإنقاذ التابعة لخفر السواحل الإيطالية في إنقاذ الآلاف من اللاجئين في مياه المتوسط في يوم واحد فقط

قال خفر السواحل الإيطالي إنه نجح في إنقاذ أكثر من 6000 لاجيء كانوا يحاولون الوصول إلى أوروبا، وذلك في إطار أكبر عملية إنقاذ تتم في يوم واحد.

وغادر اللاجئون السواحل الليبية في أكثر من أربعين قاربا متجهين إلى السواحل الأوروبية.

ولقي لاجئ مصرعه أثناء محاولة العبور إلى أوروبا، بينما نُقل آخرون جوا لتلقي العلاج.

ووصل 132 ألف لاجيء إلى إيطاليا هذا العام فقط، وفقا لإحصاءات المنظمة الدولية للهجرة.

وتمكنت قوات خفر السواحل الإيطالية من إنقاذ حوالي 200 طفل من أحد القوارب التي تعاملت معها فرق الإنقاذ، والذي كان يحمل على متنه 720 شخصا.

وكان أغلب الأطفال يبحرون وحدهم دون مرافقة أي من ذويهم.

تأتي عملية الإنقاذ الموسعة لآلاف اللاجئين بعد ثلاث سنوات من مقتل 366 لاجئا بعد غرق قارب مكتظ بالركاب بهم قرب السواحل الإيطالية.

وكان ذلك الحادث بمثابة جرس إنذار لبداية التدفق الهائل للاجئين إلى أوروبا عبر "قوارب الموت" في رحلات حافلة بالمخاطرة تحت رحمة مهربي البشر.

المزيد حول هذه القصة