"كل 7 ثواني" تتزوج فتاة دون 15 عاما

مصدر الصورة Reuters
Image caption أسر لاجئين تزوج بناتهن كوسيلة لحمايتهن

خلص تقرير حديث لمنظمة "أنقذوا الأطفال" الخيرية إلى أن العالم يشهد زواج فتاة دون سن 15 عاما كل سبع ثواني.

وذكرت الدراسة أن فتيات لا يتجاوز عمر الواحدة منهن 10 أعوام يُرغمن على الزواج من رجال يكبرهن كثيرا في دول تشمل اليمن وأفغانستان والهند والصومال.

وتقول منظمة "أنقذوا الأطفال" إن الزواج المبكر قد يؤدي إلى سلسلة من المساوئ في كل جانب من حياة الفتاة.

ويسود اعتقاد بأن النزاعات والفقر والأزمات الإنسانية عوامل رئيسية تجعل الفتيات عُرضة لزواج القاصرات.

وقالت هيلي تورنينغ-شميت المدير التنفيذي للمنظمة "زواج القاصرات يحرك سلسلة من المساوئ تحرم الفتيات من أكثر الحقوق الأساسية في التعليم والتنمية وأن يكن أطفالا".

وأضافت "البنات اللاتي يتزوجن مبكرا جدا غالبا لا يستطعن الذهاب إلى المدرسة، ومن الأكثر ترجيحا أن يتعرضن للعنف الأُسري والانتهاك والاغتصاب. ويحملن ويصبحن عرضة للإصابة بالأمراض المنقولة عبر الجنس، ومنها فيروس نقص المناعة".

ويُصنّف التقرير دول العالم بناء على مدى صعوبة الحياة فيها بالنسبة للفتيات من حيث التعليم وزواج القاصرات والحمل في سن المراهقة وحالات الوفاة عند الولادة وعدد النساء في البرلمان.

وفي قاع الترتيب جاءت تشاد والنيجر وجمهورية افريقيا الوسطى ومالي والصومال.

وبحسب التقرير، فإن من الأكثر ترجيحا للفتيات المتضررات من النزاعات أن يتزوجن وهم صغار.

ويقول التقرير إن العديد من أسر اللاجئين تزوج بناتها كوسيلة لحمايتهن من الفقر والاستغلال الجنسي.

وأوردت المنظمة مثالا على لاجئة سورية في لبنان تُدعى سحر - وهو ليس اسمها الحقيقي - تزوجت وعمرها 13 عاما من رجل يبلغ من العمر 20 عاما. والفتاة التي تبلغ من العمر 14 عاما حامل حاليا في الشهر الثاني.

ونقل التقرير عن الفتاة قولها "في يوم الزفاف كنت اعتقد أنه سيكون يوما رائعا، لكنه لم يكن كذلك. لقد كان مأساة. كان مليئا بالأحزان".

وأضافت "أشعر بالبركة لأني سأرزق بطفل. لكني طفلة أربي طفلا".

ويقول التقرير إن الفتيات يعانين كذلك أثناء الأزمات الإنسانية، ضاربا على ذلك مثالا بانتشار الايبولا في سيراليون حيث أدى إغلاق المدارس إلى حمل نحو 14 ألف مراهقة.

ووفقا لتقديرات منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، فإن عدد الإناث اللاتي تزوجن وهن قاصرات سيزيد من 700 مليون في الوقت الراهن إلى نحو 950 مليونا بحلول عام 2030.

وتزامن صدور تقرير منظمة "أنقذوا الأطفال" مع اليوم العالمي للفتاة الذي يوافق الحادي عشر من أكتوبر/ تشرين الأول.