الخطوط الجوية البريطانية والفرنسية توقفان رحلاتهما إلى إيران بدءا من الشهر المقبل

شارك هذه الصفحة عبر Email شارك هذه الصفحة عبر فيسبوك شارك هذه الصفحة عبر تويتر شارك هذه الصفحة عبر Whatsapp

Image copyright PA

أعلنت الخطوط الجوية البريطانية "بريتش إيرويز" والخطوط الجوية الفرنسية "إير فرانس" إيقاف رحلاتهما المتوجهة إلى إيران في الشهر المقبل.

وقالت كلتا الشركتين إن خط الرحلات إلى إيران "لم يعد مجزيا تجاريا".

وقد تسببت إعادة فرض العقوبات الأمريكية على إيران في انخفاض كبير في قيمة العملة الإيرانية، الريال، ما جعل من الصعب على الإيرانيين السفر إلى الخارج.

وكانت الخطوط الجوية البريطانية بدأت بتسيير خط لرحلاتها إلى طهران قبل عامين، بعد انقطاع دام أربع سنوات.

وستكون آخر رحلات الشركة من لندن إلى طهران في 22 سبتمبر/ أيلول المقبل وتعود في اليوم التالي.

واعتذرت الشركة لزبائنها الذين يخططون للسفر إلى إيران بعد هذا التاريخ، وقالت إنها تعرض تقديم تعويضات لمن تضرروا بهذا القرار أو نقلهم عبر خطوط جوية أخرى.

وحولت شركة إير فرانس رحلاتها إلى إيران إلى خطوط جوية منخفضة التكاليف هي "جون أير لاين"، وقللت عدد الرحلات من ثلاث إلى واحدة في الأسبوع ابتداء من مطلع هذا الشهر، وستوقف كل الرحلات في 18 سبتمبر/أيلول.

وقالت الخطوط الجوية الهولندية "كي أل أم" الشهر الماضي إنها ستعلق رحلاتها من أمستردام إلى إيران بدءا من سبتمبر/أيلول.

وقد دفعت العقوبات التي اتخذتها واشنطن في مايو/أيار، بعد خروجها من الاتفاق النووي مع إيران، العديد من الشركات الغربية على التراجع في علاقاتها التجارية مع إيران.

وقالت شركات أمثال شركة الطاقة الفرنسية العملاقة توتال وشركة التأمين الألمانية أليانز فضلا عن شركة الشحن والنقل البحري الدنماركية ميرسك إنها تستعد لتخفيض أعمالها في إيران.