فنان يأكل "موزة فنية" ثمنها 120 ألف دولار

شابة تلتقط صورة مع العمل الفني مصدر الصورة Getty Images
Image caption استبدل المسؤولون عن المعرض ثمرة الموزة بأخرى بعد أن أكلها الممثل ديفيد داتونا

تناول ممثل ثمرة موز مُلصقة على جدار تمثل لوحة فنية بيعت مقابل 120 ألف دولار، وذلك أثناء حضوره أحد المعارض الفنية بصالة مرموقة في ميامي بالولايات المتحدة.

وكانت اللوحة الثمينة، التي أطلق عليها صانعها الإيطالي ماوريتسيو كاتالين "كوميديان" في صالة عرض بيروتين في معرض آرت بازل في ميامي.

وكان 3 أشخاص قد اشتروا اللوحة هذا الأسبوع. لكن الممثل دايفيد داتونا انتزع الموزة من اللوحة وأزال قشرتها ثم أكلها.

وقال داتونا على حسابه على إنستغرام: "إنه عمل تمثيلي أديته، فأنا أحب أعمال ماوريتسيو كاتالين، وأحببت هذه اللوحة التي أرى أنها كانت لذيذة بحق".

ورغم الغضب الذي بدا على أحد أفراد طاقم العمل في المعرض في بداية الأمر، اكتفت الإدارة باستبدال ثمرة الموز بأخرى.

وقلت تقارير إن اللوحة تُباع بشهادة اعتماد، مما يسمح لملاكها بتغيير ثمرة الموز.

وقال لوسيان توريس، أحد المديرين في المعرض الفني، إن "داتونا لم يدمر اللوحة. فالموزة هنا عبارة عن فكرة".

وكلفت الشرطة حارس أمن بحضور عملية استبدال الموزة.

ويُعد معرض آرت بازل من أكبر المعارض الفنية المرموقة التي تقدم الفن المعاصر في العالم.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة