جينيفر أنيستون وبراد بيت يحتفلان معا في حفل توزيع جوائز نقابة ممثلي الشاشة

جينيفر أنستون وبراد بيت مصدر الصورة Getty Images
Image caption تحدث بيت وأنيستون لفترة وجيزة

التقى النجم الأمريكي براد بيت مع زوجته السابقة جينيفر أنيستون لفترة وجيزة أثناء حفل توزيع جوائز نقابة ممثلي الشاشة بمدينة لوس أنجليس.

فقد حصل بيت على جائزة أفضل ممثل ثانوي عن دوره في فيلم "ذات مرة في هوليوود" للمخرج كوينتين تارنتينو. ولذا، كان من بين أول من هنأ أنيستون على فوزها بجائزة أفضل ممثلة في مسلسل درامي لدورها في مسلسل "ذا مورنينغ شو".

وشاهد بيت تسلم أنيستون للجائزة على شاشة تلفزيونية ثم أمسك بيدها لفترة وجيزة حين التقيا في خلفية المسرح.

وكان بيت وأنيستون قد تزوجا عام 2002 وانفصلا عام 2005، وتزوج بعدها بيت من النجمة أنجلينا جولي وأنيستون من الممثل جاستن تيرو.

وكرمت البريطانية فيب والر-بريدج في الحفل بمنحها جائزة أفضل ممثلة في مسلسل كوميدي.

كما حصل جوكين فينيكس ورينيه زيلوجر على جائزة أفضل ممثل وأفضل ممثلة عن أدائهما في فيلم "جوكر" و "جودي" على التوالي.

وأثار فوز الفيلم الكوري "الطفيلي" بجائزة "أفضل فيلم" الدهشة. فقد تفوق الفيلم الذي يصنف ضمن فئة الكوميديا السوداء على أفلام "قنبلة" و"الإيرلندي" "ذات مرة في هوليوود" وفيلم " الأرنب جوجو".

ويمنحه الفوز بهذه الجائزة فرصة للفوز بجائزة أفضل فيلم في الأوسكار، حيث كانت فرص الأفلام الفائزة بالجائزة في مهرجان جوائز نقابة ممثلي الشاشة عالية في حصد جائزة الأوسكار، إذ حصل ذلك 11 مرة في السنوات الأربع والعشرين الماضية.

مصدر الصورة Reuters
Image caption ليوناردو دي كابريو يسلم روبرت دي نيرو الجائزة

وفازت لور ديرن بجائزة أفضل ممثلة ثانوية عن دورها في فيلم "حكاية زواج".

أما بيتر دينكليج فقد فاز بجائزة أفضل ممثل في مسلسل درامي عن دوره في "لعبة العروش"، بينما فاز توني شلهوب بجائزة أفضل ممثل مسلسل كوميدي عن دوره في مسلسل "مسز ميزل الرائعة"، الذي فاز بجائزة أفضل مسلسل تلفزيوني كوميدي.

وفاز مسلسل "التاج" بجائزة أفصل دراما تلفزيونية، أما مسلسل "لعبة العروش" وفيلم "المنتقمون: نهاية اللعبة" فقد كرما بفضل "الخدع البصرية".

واستغل الممثل روبرت دي نيرو وقوفه على المنصة لاستلام جائزة "مسيرة حياة" لاتهام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "بالاستغلال الصارخ للسلطة".

وقال بعد استلامه الجائزة من الممثل ليوناردو دي كابريو "أستطيع أن أتخيل بعضكم يقول : لنتجنب الحديث في السياسة هنا، لكننا في وضع صعب جدا ويسبب لي وللكثيرين قلقا شديدا، وعلي أن أقول شيئا".

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة