محكمة بريطانية تبريء صاحب موقع موسيقى مجانية

الان اليس
التعليق على الصورة،

قال اليس امام المحكمة انه لم يكن في نيته سرقة حقوق اصحاب الملكية الفكرية

برأت محكمة في بريطانيا صاحب موقع موسيقى مجانية على الانترنت يضم 200 الف مشترك من تهمة النصب والاحتيال.

وكان الان اليس، البالغ من العمر 26 عاما، اول شخص في بريطانيا يقدم للمحاكمة بتهمة تبادل الملفات الموسيقية بشكل غير قانوني.

وكان اليس يدير موقعه، المسمى اوينك، من شقته في مدلسبره منذ 2004 حتى اغلق الموقع في حملة للشرطة في اكتوبر/تشرين الاول 2007.

وخلال تلك الفترة استخدم موقع اوينك في تنزيل 21 مليون ملف موسيقي مجانا.

وكان الموقع يسمح لاعضائه المسجلين بالوصول الى اشخاص على الانترنت مستعدين لتبادل الملفات الموسيقية ما يمكن مستخدمي الموقع بالحصول على الموسيقى مجانا.

وكان يطلب من المستخدمين تقديم تبرعات للموقع، لكن ذلك لم يكن ضروريا اذا دعوا اصدقاءهم للتسجيل في الموقع.

واستمعت هيئة المحلفين في المحكمة في تيسايد الى افادة بان الشرطة عثرت على 300 الف دولار في حساب اليس الاليكتروني وانه كان يتلقى 18 الف دولار تبرعات من مستخدمي الموقع كل شهر.

وقال اليس امام المحكمة انه لم يكن في نيته ابدا الاحتيال على اصحاب حقوق الملكية الفكرية.

واضاف ان التبرعات كانت من اجل دفع ايجار استضافة الموقع، وان اي فائض من الاموال كان سيستخدم لشراء سعة اضافية للموقع.

واقر بانه كان لديه 10 حسابات مصرفية وحساب ادخار به 20 الف جنيه استرليني عندما داهمت الشرطة بيته.

وشرح الان اليس سبب انشاء الموقع، قائلا: "كان ذلك لتحسين مهاراتي، وزيادة امكانية ايجاد فرصة عمل".

وقال ان الموقع تم تطويره على نموذج صفحة مجانية تتضمن الية تبادل ملفات بطريقة برنامج "تورنت".

ولم يكن الموقع نفسه يحتفظ باي موسيقى بل كان يقوم بترميز الملفات الموجودة على اجهزة كمبيوتر مستخدميه ليتمكن الاخرون من تنزيلها.

وفي البداية كان الموقع مستضافا على جهاز كمبيوتر خاص به في بيته، لكن في عام 2007 نقل الى شركة استضافة مواقع تجارية في امستردام بسبب زيادة حجم الاقبال على الموقع.