فيلم "خزانة الألم" الفائز الأكبر في مسابقة بافتا

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

فاز فيلم "خزانة الألم" بجائزة أفضل فيلم في مسابقة جوائز الأكاديمية البريطانية للأفلام "بافتا"، والتي تعتبر "بروفة" لنتائج مسابقة الأوسكار الأمريكية الشهيرة والتي ستجري الشهر المقبل.

ومن الجوائز الست التي فاز بها الفيلم جائزة أفضل إخراج، وفازت بها كاثرين بيجلو، لتصبح أول سيدة تفوز بهذه الجائزة، وللتغلب على زوجها السابق جيمس كاميرون مخرج فيلم "أفاتار".

وأهدت بيجلو جائزة الفيلم الذي يحكي قصة عدد من خبراء المفرقعات العاملين في العراق إلى "التمسك بالحاجة لمواصلة الجهود لتحقيق السلام".

وفاز بجائزة أفضل ممثل البريطاني كولين فيرث عن فيلم "رجل وحيد"، ويقوم فيه بدور أكاديمي مثلي الميول الجنسية يعيش في لوس أنجلوس في الستينات.

يذكر أن الفيلم هو باكورة أعمال مخرجه مصمم الأزياء توم فورد.

كما فازت البريطانية كاري موليجان (24 عاما) بجائزة أفضل ممثلة عن فيلم "تعليم"، والتي أعربت عن ذهولها للفوز بهذه الجائزة والتي تفوقت فيها على ميريل ستريب.

وفاز كريستوف فالتز بجائزة أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم "أوغاد شائنون".

فيما فازت الممثلة الكوميدية ومقدمة البرامج الحوارية مونيك بجائزة أفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم "ثمين"، والذي تلعب فيه دور أم بالغة القسوة.

ويحكي الفيلم قصة طالبة في المرحلة الثانوية ويتناول قضايا كالحمل في سن المراهقة والإيذاء الجنسي.

ولم يفز "أفاتار" الذي كان مرشحا لجميع جوائز بافتا الثمانية سوى بجائزتي أفضل مؤثرات ضوئية وأفضل تصميم، فكان حظه مختلفا عما لاقاه من الإقبال الجماهيري الكاسح الذي حظي به لدى عرضه في الأسواق.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك