أمير سعودي يظهر في اعلان تلفزيوني

الأمير أثناء مسابقة لقفز الحواجز
Image caption لم تكشف الشركة عن طبيعة اتفاقها مع الأمير

تحت عنوان "أمير سعودي يظهر في إعلان لهاتف محمول"، نشرت صحيفة الديلي تلجراف البريطانية في موقعها على شبكة الإنترنت تقريرا تتحدث فيه عن الضجة الكبيرة التي تسبب بها ظهور الأمير عبد الله بن متعب، حفيد الملك عبد الله بن عبد العزيز، في إعلان تلفزيوني تجاري.

يقول تقرير الديلي تلجراف إن ظهور الأمير الشاب بدور البطولة في الإعلان للترويج لهاتف محمول جديد لصالح شركة "اتحادات اتصالات" (موبايلي)، وهي ثاني أكبر شركة للهواتف المحمولة في السعودية، قد أثار الدهشة والاستغراب، وأطلق جدلا واسعا بين الدبلوماسيين والمواطنين السعوديين العاديين على حد سواء.

ويضيف التقرير قائلا إن الجدل تركز حول ما قد يحمله ظهور الأمير، وهو فارس يشارك في بطولات قفز الحواجز، في الإعلان من معانٍ وتأويلات بشأن دور الأسرة السعودية المالكة، والتي طالما عُرف عنها التكتُّم والسريَّة حول قضاياها وأمورها الخاصة.

لماذا حفيد الملك؟

ينقل التقرير عن دبلوماسي غربي يقيم في العاصمة السعودية الرياض تساؤله باستغراب بشأن الحدث: "تُرى، لماذا يظهر الأمير في إعلان تلفزيوني؟ ولماذا يجب أن يكون من يظهر هو حفيد الملك، وليس شخصا آخر؟"

لكن الصحيفة تنقل عن آخرين قولهم إن الإعلان يسلِّط الضوء على التغييرات التي بدأت تطرأ على الأسرة المالكة في السعودية خلال السنوات القليلة الماضية، إذ أصبحت العائلة أكبر حجما وأكثر شبابا.

يتابع التقرير قائلا إن العائلة المالكة في السعودية باتت تضم الآن عدة آلاف من الأمراء من نسل مؤسس المملكة عبد العزيز آل سعود الذي توفي في عام 1953.

الأمراء والشعب

تنقل الصحيفة عن أحد المحللين السعوديين قوله عن أفراد الأسرة المالكة: "لقد بدأوا يقتربون أكثر فأكثر من العامَّة، إذ بات عدد الأمراء الشباب يفوق بكثير عدد الآباء في العائلة المالكة التي أخذت المظاهر البرجوازية تطغى على نمط حياة أفرادها."

ويضيف المحلل السعودي قائلا: "تصبح الأسرة المالكة جزءا من النخبة السعودية، وذلك سواء أكان ذلك من خلال مشاركتهم في الحياة الاقتصادية، أم في العمل الخيري."

وتذكِّر الصحيفة في تقريرها بأن الملك عبد الله بن عبد العزيز كان قد أعلن مرارا عن التزامه بتحديث المملكة عبر إدخال إصلاحات سياسية واقتصادية، وإن كان قد أجرى أيضا في عام 2006 إصلاحا على النظامه الملكي نفسه عبر إنشائه لمجلس العائلة المالكة، والذي أُنيط به أمر تعيين ولاة العهد والملوك في المستقبل.

ويحصل معظم الامراء السعوديين على رواتب من ميزانية الدولة بالرغم من أن الملك عبد الله سعى لخفض هذا عندما كان وليا للعهد.ويشغل كثير من الامراء مناصب عليا سواء في الحكومة أو في الجيش في حين أن كثيرين اخرين منهم رجال أعمال.

ويظهر في الإعلان الأمير وهو يقوم الامير بالاعتناء بجواده بينما يتحدث صوت قائلا "في عالم مليء بالتحديات يقودنا شغف لنكون في المقدمة وهكذا نحن في موبايلي." ثم يقفز الامير بجواده فوق حاجز.

وقال حمود غبيني نائب رئيس موبايلي ان الشركة عرضت رعاية الامير لانه فارس ناجح لكنها لم تكن تتوقع أن يقبل الاقتراح.

وقال غبيني "هذه هي اول مرة يظهر امير سعودي على اعلان تجاري.. نحن لم نحتضنه ولم ننتج هذا الاعلان لانه امير. سبق لنا ان احتضنا فرق كرة قدم والعديد من الهيئات الرياضية وحتى المدارس قبل ان نتصل بصاحب السمو الملكي."