إغلاق متحف في الصين بسبب "زيف معروضاته"

متحف التاريخ في هونغ كونغ
Image caption متحف التاريخ في هونغ كونغ

أغلق أحد المتاحف في إقليم "هيبي" في الصين بعد أن اتضح أن عددا كبيرا من معروضاته "زائف".

وأفادت تقارير أن ملايين الدولارات أنفقت على بناء المتحف وشراء معروضاته.

وكان بين المعروضات المزيفة مزهرية كان يعتقد أنها من عهد عائلة "كينغ" ، إلا انه اتضح انها مزينة برسوم لشخصيات كارتونية.

وتجري السلطات تحقيقا مع مدراء المتحف، وينفي مديره أن يكون بدد أموالا، وقال لصحيفة "شانغهاي" اليومية : "حتى الآلهة لن تستطيع أن تقرر ان هذه القطع مزيفة".

وقد سحبت السلطات ترخيص متحف جيبوشاي كما صرح مسؤول في مكتب الثقافة الحكومي لصحيفة "غلوبال تايمز" .

وقالت الصحيفة في تقريرها عن المتحف إن اكتشاف المقتنيات المزيفة جاء بعد زيارة قام بها للمتحف الكاتب "ما بويونغ" وكتب على مدونته أن بعض مقتنياته تضلل السياح، وعلى إثر ذلك تعرض المتحف للسخرية.

ومن بين المعروضات قطعة مكتوب عليها انها من صنع "هوانغدي"، الإمبراطور الأصفر، ولكن الكتابة كانت بحروف لم تكن معروفة في القرن السابع والعشرين قبل الميلاد، حين عاش ذلك الإمبراطور.

ويعتقد أن المتحف افتتح عام 2007، وتضمن بضعة قاعات عرضت فيها آلاف القطع.

المزيد حول هذه القصة