جورج فلويد: أمازون تزيل قميصا مطبوعا عليه مشهد جريمة القتل

قميص جورج فلويد

صدر الصورة، Amazon

التعليق على الصورة،

القميص كان معروضا للبيع عن طريق طرف ثالث وأمازون فتحت تحقيقا في الأمر

أزال موقع أمازون قميصا للأطفال يحمل صورة للشرطي الأمريكي ديريك شوفين يجثو بركبته على عنق جورج فلويد الأمريكي من أصول افريقية وهي الواقعة التي أدت إلى وفاته.

وقالت شركة أمازون إن إحدى الشركات عرضت القميص ضمن منتجاتها المعروضة على الموقع وسعره يبلغ نحو 15 دولارا.

وفي بيان لبي بي سي، قالت الشركة إنها فتحت تحقيقا في الأمر لأن كتيب إرشادات أمازون يمنع بيع منتجات تحمل صورا لجرائم.

وما تزال التحقيقات جارية في الولايات المتحدة حول القضية التي أثارت احتجاجات واسعة ومظاهرات غير مسبوقة في الولايات المتحدة وخارجها تحت شعار "حياة السود مهمة".

وعُرض القميص للبيع إلى جانب ملابس أخرى روجت لها شركة كانت قد تعرضت لانتقادات من أنصار حملة "حياة السود مهمة".

ورغم أن القميص تم إزالته من موقع أمازون إلا أن بعض الملابس الأخرى التي تحمل الصورة نفسها مع عنوان "ضد عنف الشرطة" لاتزال موجودة على الموقع لكنها تحمل إشعار "المنتج نفد".

وفي بيانها قالت أمازون "كل البائعين على الموقع يجب أن يلتزموا بقواعدنا وبالنسبة للمخالفين فسيكونون عرضة لعواقب قد تصل إلى حد إلغاء حساباتهم".

وأضاف البيان "المنتج محل الحديث لم يعد متاحا للبيع".