روسيا تلوح باحتمال"خفض إمدادات النفط إلى 3 دول"

خط أنابيب
التعليق على الصورة،

تسبب خلاف بين روسيا واوكرانيا في يناير الماضي إلى وقف امدادات النفط

قالت سلوفاكيا إن روسيا حذرت من أن خلافها على أسعار النفط الذي تحصل عليه أوكرانيا منها يمكن أن يتسبب في خفض شحنات النفط الى ثلاث دول اوروبية.

واضافت أن توريد الطاقة الى سلوفاكيا والمجر وجمهورية التشيك سوف تتعطل بسبب الخفض.

وقالت الحكومة السلوفاكية انها تلقت تحذيرا عن طريق الاتحاد الأوروبي، يقول إنه ابلغ من طرف موسكو بالخفض المحتمل.

وقد اجتمع مجلس الأمن القومي السلوفاكي لبحث هذا التحذير.

ومن المتوقع أن يعقد رئيس الوزراء السلوفاكي مع وزير الاقتصاد لوبومير جاهناتاك مؤتمرا صحفيا بشأن التدابير العاجلة التي سيتم اتخاذها.

'مشاكل لم تحل" وقالت الحكومة السلوفاكية نقلا عن رسالة من المفوضية الأوروبية إن روسيا كانت قد أعلنت "امكانية وقف امدادات النفط الى كل من سلوفاكيا والمجر والجمهورية التشيكية". واضافت أن "السبب يعود إلى مزاعم بشأن وجود مشاكل لم تحل بين الاتحاد الروسي وأوكرانيا بشأن نقل النفط". ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن نيقولاي توكاريف، رئيس شركة ترانسنفت الروسية لخطوط الانابيب، قوله ان اوكرانيا قد طالبت بارتفاع مدفوعات لنقل النفط الروسي. وقد وافقت موسكو على تخفيف الشروط التي يمكن بموجبها نقل امدادات الغاز الى اوكرانيا الشهر الماضي بعد محادثات بين رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين ويوليا تيموشينكو في أوكرانيا. وقالت موسكو ان هذا الاتفاق يجب أن يحول دون انقطاع الامدادات، بعد الانقطاع الذي حدث في يناير/ كانون الثاني الماضي ،في العديد من البلدان الأوروبية بسبب نزاع الدفع بين موسكو وكييف.