دراسة: سنوات قبل تعافي اقتصاد بعض المدن البريطانية

توقع تقرير اقتصادي جديد ان تحتاج بعض المدن البريطانية الى سنوات عدة للتعافي من اثار الازمة الاقتصادية.

البطالة
التعليق على الصورة،

تشهد العديد من المدن البريطانية نسب متفاوتة

وذكرت الدراسة التي تناولت احتمالات التعافي في 64 مدينة بريطانية ان المدن التي تتواجد فيها اعداد اكبر من الحاصلين على مراتب علمية عالية مثل كامبرج وادنبره ستكون قادرة على التعافي بوتيرة اسرع.

وفي المقابل فان مدنا مثل ترنت وبورنلي ونيوبورت فانها ستسغرق وقتا اطول للخروج من الازمة بسبب شح الكفاءات المتعلمة ومحدودية عدد الشركات الناشئة.

واشارت الدراسة التي اعدها مركز متخصص تحليل اوضاع المدن "ان الفجوة قد اتسعت بين المدن في قمة القائمة وتلك التي في القاع".

وتمتعت بعض المدن باقتصاد قوي وحضور مكثف للقطاع الخاص ستكون قادرة على التعافي بشكل يفوق تلك المدن التي لا تتوافر فيها هذه الميزات.

وربطت الدراسة بين تعافي المدن الرئيسية وانتعاشة الاقتصاد البريطاني ككل.

وتضم قائمة المدن الاكثر قدرة على التعافي بسرعة تشمل مدينة برايتون على ساحل بريطانيا الجنوبي، ومدينة ريدنج التي تقع الى شمال غرب لندن، ومدينة كامبرج الشهيرة بوجود جامعتها العريقة، ومدينة ادنبره في اسكوتلندا.

وفي الجانب الاخر، فان المدن التي تعاني من مشاكل اقتصادية اعمق كانت قد شهدت على مدى سنوات انحسارا في عدد الوظائف الجديدة بسبب قلة عدد الشركات الناشئة.