تشيلي: مصلحة سك العملة أخطأت في إسم البلد فأقيل رئيسها

قطع نقود معدنية
Image caption ليست تلك المرة الاولى التي تشهد فيها مصلحة سك العملة التشيلية اخطاء مماثلة

اقيل المدير العام لمصلحة سك العملة في تشيلي من منصبه بعد اصدار الاف القطع النقدية المعدنية وبها خطأ في كتابة اسم البلاد.

كانت العملة فئة 50 بيزو ـ وقيمتها 10 سنتات من الدولار الامريكي ـ صدرت عام 2008، ولم يلحظ احد الخطأ في تهجي اسم البلاد عليها حتى العام الماضي.

وسك اسم البلد على القطعة المعدنية بخطأ في الحروف، فبدلا من كتابتها "تشيلي" كتبت "تشييي" بحرف الياء مكان اللام.

واصبحت قطع النقود تلك منذئذ هدفا لجامعي العاديات النادرة، وتقول مصلحة سك العملة انه ليس في نيتها سحبها من التداول.

ويقول مراسل بي بي سي في العاصمة التشيلية سانتياجو ان الناس يتنافسون على الاحتفاظ بتلك القطع على امل ان ترتفع قيمتها في المستقبل.

الا ان الغلطة كلفت مدير عام المصلحة جريجوريو انيجويز وعدد من العاملين فيها خسارة وظائفهم.

ويقول مراسلنا ان تلك ليست اول خطأ مثير للاحراج في مصلحة سك العملة التشيلية.

ففي اكتوبر/تشرين الاول الماضي باع احد العاملين ميدالية نادرة، كان يتعين الاحتفاظ بها في متحف المصلحة، لاحد جامعي العملات النادرة.

وبعد شهر بيعت ميدالية اخرى ـ تحمل صورة رئيسة البلاد وقتها ميشيل باتشيليت ـ عن طريق الخطأ في السوق.

الا ان الخطأ الاخير ادى الى شيء من الفكاهة كما يقول المراسل، وجعل الناس ينظرون الى عملاتهم المعدنية بطريقة مختلفة.