الهند تعيد النظر في خطط التحفيز الاقتصادي

مزارعون هنود
Image caption تراجع الناتج الزراعي الهندي يعوضه نمو القطاع الصناعي

قالت الحكومة الهندية ان اجراءات تحفيز الاقتصاد التي اتخذتها لزيادة النمو خلال التباطؤ الاقتصادي ستخضع للمراجعة مع اعلان الميزانية السنوية للبلاد.

وساهمت تلك الاجراءات في الحفاظ على النمو المستدام العام الماضي لكن السلطات تقول الان انه يتعين ضبط ارتفاع الاسعار.

وتستهدف الحكومة الهندية نسبة نمو للناتج المحلي الاجمالي هذا العام عند 8.7 في المئة، وقال وزير المالية الهندي براناب مكرجي ان التحدي هو العودة الى نسبة النمو عند 9 في المئة.

ويتعافى الاقتصاد الهندي باسرع من المعتاد اذ حقق نسبة نمو سنوية 7.9 في المئة في الربع الثالث من العام الماضي، بعدما نما بنسبة 6.7 في المئة في الربع الاول.

ويسهم النمو الكبير في قطاع التصنيع الهندي في تعويض تراجع الناتج الزراعي للبلاد، وقال مكرجي ان الاقتصاد الان "في وضع افضل مما كان عليه قبل عام".

واضاف: "نحتاج الى تخفيض خطط التحفيز على اهميتها للاقتصاد وننتقل الى تعزيز الوضع المالي".

واكد الوزير الهندي على اهمية خفض العجز واعادة النظر في الانفاق العام وتخفيض الدين الحكومي.

واعلنت الحكومة الهندية كذلك عن خطط لتطبيق ضريبة سلع وخدمات جديدة، واصلاح هيكل الضرائب المباشرة في ابريل/نيسان 2011.