تحسن اليورو بعد اتفاق دول المنطقة حول اليونان

يورو ودولار
Image caption اليورو بات يتأرجح بسبب اوضاع اليونان

شهدت الاسواق المالية الاوروبية تحسنا خلال تعاملات الجمعة، آخر ايام الاسبوع، بعد الاعلان عن اتفاق الخبراء من دول منطقة اليورو في بروكسل على آليات لدعم الاقتصاد اليوناني في قروض، حيث اتفق تحديدا على معدلات فوائد تلك القروض.

ونسبت الانباء الى مصدر مقرب من تلك الاجتماعات قوله انه تم الاتفاق على معدلات الفوائد التي ستوضع على القروض المخصصة لليونان في حال لجأت اثينا الى خطة الدعم الاوروبية.

ويسمح هذا الاتفاق لليونان بالحصول على تمويلات بمعدلات فائدة تقل عن النسبة الحالية المعمول بها في سوق الاقراض الداخلية.

اضراب

من جانب آخر دعا الاتحاد اليوناني لموظفي القطاع العام الى اضراب مدته 24 ساعة في الثاني والعشرين من ابريل/ نيسان، وهو رابع اضراب يدعى اليه في اليونان احتجاجا على سياسة التقشف التي تنتهجها الحكومة لاخراج البلاد من ازمتها المالية المتفاقمة.

وقال نائب رئيس الاتحاد الياس فريتاكوس ان الاضراب هو احتجاج على خفض الاجور وتجميد رواتب التقاعد في الوظائف العامة، والدفاع عن الحقوق المكتسبة للتقاعد والعمل، والدفاع عن القطاع العام، حسب وصفه.

ويسعى هذا الاتحاد، الذي تبلغ عضويه نحو 375 الف منتسب، للتفاوض مع نقابة اخرى تضم نحو مليون عامل نقابي في القطاع الخاص لاقناعها بالانضمام الى الاضراب المزمع.

يشار الى ان قيادة اتحاد عمال القطاع الخاص، المقربة من الحزب الاشتراكي الحاكم، كانت قد رفضت المشاركة في اضراب دعت اليه الجبهة النقابية الشيوعية لمدة 48 ساعة يومي 21 و 22 من هذا الشهر.

وكان الزعماء الاوروبيون اتفقوا الشهر الماضي على توفير 22 مليار يورو لليونان في حال وجدت صعوبة في دفع اقساط خدمة ديونها الضخمة.