تراجع اسعار النفط بعد تقرير وكالة الطاقة الدولية

مضخة نفط
Image caption ارتفعت اسعار النفط بمقدار الربع في الاسابيع الاخيرة

تراجعت اسعار النفط الثلاثاء لليوم الخامس على التوالي من التراجع الى اقل من 84دولارا للبرميل بسبب المخاوف من ان النمو البطيء للاقتصاد الامريكي لا يبرر ارتفاع اسعار الخام.

كذلك استجابت الاسواق لتحذيرات وكالة الطاقة الدولية من ان اسعار النفط المرتفعة تضر بالتعافي الاقتصادي وبالتالي بنمو الطلب العالمي على النفط.

وبعد الظهر وصل سعر الخام الامريكي الخفيف الى 83.58 دولار للبرميل تسليم مايو/ايار في بورصة نيويورك للعقود الاجلة، ووصل سعر خام برنت الى 84.67.

وكانت اسعار النفط ارتفعت بنسبة 25 في المئة في الاسابيع الاخيرة، من اقل من 70 دولارا (69 دولار) للبرميل مطلع فبراير/شباط الى فوق حاجز 87 دولار للبرميل الاسبوع الماضي.

وفي تقريرها الشهري عن سوق الطاقة العالمي، حذرت وكالة الطاقة الدولية من ان ارتفاع اسعار النفط فوق 80 دولارا يهدد التعافي الاقتصادي العالمي.

وتباينت التفسيرات لارتفاع الاسعار من ارجاعها الى تحسن النشاط الاقتصادي العالمي ومن ثم زيادة الطلب الى ربط الارتفاع بانخفاض سعر الدولار والمضاربة في العقود الاجلة للنفط.

فقد توقعت غولدمان ساكس على سبيل المثال ارتفاع سعر النفط الى ما يقارب 95 دولار للبرميل في غضون ثلاثة اشهر والى ما يقرب من 100 دولار في غضون عام.

وجاء ذلك في سياق توقعات البنك الاستثماري لتحسن اسواق المعادن والمواد الخام عموما ضمن تقديراتها لتحسن اداء الاقتصاد العالمي.

في المقابل ترى شركة جي بي سي للطاقة في فيينا ان ارتفاع اسعار الخام مرتبط بحركة سوق العملات واسعار صرف الدولار تحديدا وكذلك منحى مؤشرات الاسهم، خاصة مؤشر داو جونز.