تويوتا تسحب قرابة 900 الف سيارة اخرى من السوق الامريكية والكندية

."لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، واحدث الاصدارات من برنامج "فلاش بلاير

يمكن التنشغيل باستخدام برنامج "ريال بلاير"، او "ويندوز ميديا بلاير

اعلنت شركة تويوتا اليابانية لصناعة السيارات انها ستسحب نحو تسعمائة ألف من السيارات الميني فان من طراز سيينا فى الولايات المتحدة وكندا وذلك بسبب مشاكل خاصة بالصدأ.

وقالت شركة تويوتا ان هذا الصدأ يمكن ان يؤدى الى انفصال الاطار الاحتياطي عن السيارة مما يعرض السيارات الاخرى للخطر.

وكانت الحكومة الامريكية قد قالت انها تلقت ست شكاوى خاصة بوقوع اطارات احتياطية من سيارات سيينا.

وسيشمل السحب سيارات سيينا التي صنعت ما بين الاعوام 1998 و2010 لانها يمكن ان تواجه مشكلات صدأ وتآكل في موضع خزن الاطار الاحتياطي.

وقالت تويوتا في بيان لها:" في اسوأ الحالات، فان حامل الاطار قد يسقط مما يؤدي الى انفصال الاطار الاحتياطي عن السيارة".

وقالت الشركة انها عملت على ايجاد حل لهذه المشكلة.

تويوتا

جاء السحب بسبب مشكلات صدأ وتآكل في موضع خزن الاطار الاحتياطي

وقد علقت تويوتا فى وقت سابق من هذا الاسبوع عمليات بيع سيارات لكزس GX460 فى اعقاب تقارير حول وجود مخاطر عالية بتعرضها للانقلاب.
يذكر ان عددا من المخاوف بشأن السلامة كان قد دفع الشركة الى استرجاع ما يربو على ثمانية ملايين من سياراتها فى شتى انحاء العالم خلال الاشهر الاخيرة .

وجاء هذا الخبر بعد يوم واحد من تعليق الشركة لانتاجها من سيارات ليكزس جي اكس 460 بسبب مشكلات تتعلق بالامان فيها.

توسع سريع

وكانت شركة صناعات السيارات اليابانية قد اعلنت ايقاف مبيعاتها من سيارات "ليكزس جي اكس 460" ذات الدفع الرباعي المنتشرة عالميا، بعد ان اشارت مجلة كونسيومر ريبورتس الى ان التحكم في السيارة اثناء اختبارها في منعطفات معينة اظهر خطرا على السلامة.

وقالت الشركة انها ستختبر ايضا كل موديلات الدفع الرباعي الاخرى وبضمنها لاند كروسر، ولاند كروسر برادو ووراف 4

واضافت تويوتا ان عملية السحب تشمل السيارات من طراز سيينا لان تعرضها الطويل لاملاح الطريق قد يتسبب في حدوث صدأ قد ينجم عنه في اسوأ الاحوال انفصال الاطار الاحتياطي عن السيارة.

وكانت تويوتا قد تفوقت على شركة جنرال موتورز في عام 2008 كأكبر مصنع للسيارات، بيد انها منذ ذلك الحين واجهت مشكلات تتعلق برقابة السيطرة النوعية على منتجاتها في ظل هذا التوسع السريع.

وقد انتقد المدراء التنفيذيون في تويوتا بقوة داخل الكونجرس الامريكي، وباتت سمعة الشركة التي كانت متفوقة في حالة يرثى لها.

واستدعت تويوتا اكثر من 8 ملايين سيارة منذ عام اواخر عام 2009 لوجود عيوب في نظام المكابح ودواسة السرعة، وواجهت 97 دعوى تعويض عن اضرار، بفعل جروح او وفيات تعلقت بعيوب في سياراتها.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك