الكونجرس يبدأ بمناقشة مشروع قانون الاصلاح المالي

اوباما
Image caption تعتبر الخطوة انتصارا لاوباما

وافق مجلس الشيوخ الامريكي على البدء بمناقشة مشروع الرئيس باراك اوباما لاصلاح النظام المالي بعد تراجع اعضاء مجلس الشيوخ من الحزب الجمهوري عن معارضتهم.

واعلن رئيس لجنة البنوك في المجلس كريستوفر دود ان الجمهوريين وافقوا على البدء بمناقشة المشروع الذي يعتبر الاكثر شمولا منذ عام 1930.

وجاء تراجع الجمهوريين بعد تهديد الاعضاء الديمقراطيين بعقد جلسة غير اعتيادية طوال الليل في مقر المجلس.

واعلن الجمهوريون الذين عرقلوا البدء بمناقشة المشروع لثلاثة ايام متتالية انهم حصلوا على تنازلات مهمة من الديمقراطيين فيما يتعلق بهذا المشروع ومن بينها الغاء بند انشاء صندوق بقيمة 50 مليار دولار لتغطية تكاليف تجزئة المؤسسات المالية الكبيرة التي قد تتعرض لازمات.

واعرب الرئيس الامريكي اوباما عن ترحيبه بالبدء مناقشة المشروع واضاف ان الامريكيين لا يجب ان يسمحوا بتكرار الممارسات التي ادت الى نشوب الازمة المالية العالمية.

واكد انه لن يقل باي تعديل للمشروع اذا انها جاء بتأثير مباشر من مجموعات الضغط التي تحاول الدفاع عن مصلحة قطاع البنوك في وول ستريت.

نقاش علني

وتعتبر هذه الخطوة انتصارا لاوباما الذي فيما اعلن الجمهوريون انهم لن يحاولوا الحصول على تنازلات من الديمقراطين عن طريق المساومات خلف ابواب مغلقة وبدلا من ذلك سيحاولون تعديل بعض بنود المشروع عن طريق النقاش العلني.

واحالة المشروع للنقاش لا يعني بالضرورة تمريره وقد يتطلب من الديموقراطيين خوض معركة جديدة لاقناع سيناتور جمهوري واحد على الاقل للتصويت الى جانبهم.

ويهدف المشروع الذي تقدمت به أدارة أوباما الى منع تكرار الازمة المالية التي حصلت في خريف 2008 والتي أدت إلى انكماش الاقتصاد الاميركي.

ويقول الجمهوريون ان القانون لا يتضمن اصلاحات كافية في حين يتهم الديمقراطيون معارضيهم بحماية مصالح الشركات المالية الكبيرة الا ان كلا الحزبين يتوقع ان يقر مشروع القانون في النهاية.