بريطانيا: ارتفاع اسعار السندات مع انباء الحكومة الجديدة

جورج اوزبورن
Image caption سيقدم وزير الخزانة الجديد ميزانية طوارئ خلال 50 يوما

ارتفعت اسعار سندات الحكومة البريطانية بعد ان ابدى المستثمرون ترحيبا حذرا بالحكومة البريطانية الجديدة.

وقال روبرت بيستون المحرر الاقتصادي في بي بي سي ان الارتفاع اظهر بعض الثقة في امكانية الائتلاف السياسي الجديد للتغلب على العجز في القطاع العام.

وكان الجنيه الاسترليني قد انخفض قليلا مقابل الدولار في البداية بيد انه عاد للتعافي، بينما بدت اسعار الاسهم البريطانية اقل قليلا في التداول.

في الوقت نفسه، شددت المجموعات التجارية على أن معالجة الانفاق العام يجب أن يكون في مقدمة اولويات الحكومة الجديدة.

برنامج الحكومة الجديدة

ورشحت بعض التفاصيل من مصادر حزب المحافظين عن الجوانب المالية لبرنامج الحكومة الجديدة وتتضمن:

  • سيكون هناك "تسريعا كبيرا" في جهود تخفيض العجز في الميزانية، ويتضمن تخفيض 6 مليارات جنيه استرليني من الانفاق هذا العام. وسيقدم وزير الخزانة الجديد جورج اوزبورن ميزانية طوارئ خلال 50 يوما.
  • اتفق الديمقراطيون الاحرار على اسقاط خططهم لـ" ضريبة المنازل" على الاملاك التي تزيد قيمتها على مليوني جنيه استرليني، بينما ابعد المحافظون التزامهم برفع عتبة ضريبة الارث الى مليون جنيه استرليني.
  • ستتخلص الادارة الجديدة من جزء من الزيادة المقررة من قبل العمال على التأمين الوطني وستعمل على رفع عتبة ضريبة الدخل بالنسبة لذوي الدخول المحدودة.
  • ستقرر لجنة وزارية السياسة المصرفية وبضمنها هل سيكون هناك تفكيك للبنوك الكبيرة؟

وقال محرر بي بي سي الاقتصادي أن الفجوة في مجال السندات البريطانية وما يعادلها في المانيا قد ضيقت.

واضاف ان "الامر يظهر انخفاضا في المستثمرين الذين يرون مجازفة في اقراض الحكومة البريطانية".

اصلاح سياسة الانفاق الحكومي

وبعد ارتفاع حاد مساء الثلاثاء عاد الجنية الاسترليني الى الانخفاض قليلا مقابل الدولار، بيد انه عاد للتعافي في التداولات التجارية وفي حدود 1.50 دولار للجنيه الواحد.

وبدا الجنيه الاسترليني ثابتا مقابل اليورو بقيمة 1.81 يورو لكل جنيه استرليني.

وفي بورصات الاسهم ـ حيث تاثرت الحركة في الايام الاخيرة بمحاولات حل ازمة المديونية في منطقة اليوروـ انخفض مؤشر (FTSE 100 ) في التداولات المبكرة بيد انه استعاد بعض قوته ليتوقف عند انخفاض ب 6.38 نقطة فقط وفي حدود 5.327.83 .

وقالت المجموعة التجارية سي بي آي ان اصلاح الانفاق الحكومي يجب ان يكون "اولوية مطلقة" في الاشهر القليلة القادمة.

ورحب المدير العام للمجموعة ريتشارد لامبيرت بخبر اتفاق الائتلاف بين المحافظين والديمقراطين الاحرار قائلا: "ان قطاع الاعمال يريد رؤية حكومة مستقرة قادرة على اتخاذ القرارات الصعبة التي يحتاجها الاقتصاد للتعافي واستعادة مساره و احكام السيطرة على العجز المالي".

واضاف : " في الايام القليلة الماضية، اكد قادة الاحزاب الرئيسة الثلاثة التزامهم باستعادة الاستقرار المالي في المصلحة الوطنية. وهذا ما يجب ان يكون اولوية مطلقة في الاشهر القادمة".

وانضم مجلس التجارة البريطاني لمجموعة سي بي آي في الدعوة الى ان تكون معالجة العجز الاولوية الرئيسية بالنسبة للحكومة القادمة.

وقال ديفيد فروست المدير العام للمجلس التجارة البريطاني "اصلاح الانفاق العام يجب ان يكون في مقدمة الاولويات. ويجب ان يكون الائتلاف الذي يقوده المحافظون واضحا تماما بشأن: اين ستذهب المبالغ التي يتم استقطاعها من الانفاق العام، وبشأن الحاجة للحد من النمو المتواصل في حجم وكلفة القطاع العام".