وزير خليجي: دول الخليج "تتوقف مؤقتا" عن تحقيق الوحدة النقدية بسبب أزمة منطقة اليورو

وزير خارجية الكويت، محمد الصباح، رفقة وزير الخارجية السعودية، الأمير سعود الفيصل
Image caption اتفقت دول الخليج الست في السنة الماضية بالبدء في تحقيق الوحدة النقدية

قال وزير خارجية الكويت، الشيخ محمد الصباح، أمس الأحد، إن أزمة منطقة اليورو أقنعت دول الخليج الست "بالتوقف المؤقت" عن مساعيها تحقيق وحدة نقدية.

وأضاف الوزير الكويتي قائلا "إن من غير المسؤول بالنسبة إلى دول مجلس التعاون الخليجي الست المضي قدما في مساعيها (لتحقيق وحدة نقدية) دون دراسة تداعيات المشكلات في أوروبا".

وتابع المسؤول الخليجي في اختتام اجتماع وزراء الخارجية الخليجيين في جدة بالسعودية "التطور الجديد هو الأزمة في منطقة اليورو...هناك العديد من الدروس ومن ثم علينا التوقف مؤقتا (عن مساعي تحقيق الوحدة النقدية)".

وواصل الصباح قائلا "التوقف المؤقت لا يعني التأجيل (الوحدة النقدية)"، مضيفا أن الهدف الرئيسي هو "منح مهلة للتفكير" للدول الخليجية.

ومضى الوزير قائلا إن الدول الست تحتاج إلى دراسة القضايا المرتبطة بأوضاعها المالية والتحكم في سياساتها النقدية".

وأضاف الوزير "علينا التفكير في السياسة النقدية...ويتطلب ذلك مواءمة سياستنا المتعلقة بالميزانية".

وتابع المسؤول الخليجي "نريد أن نحقق الوحدة النقدية في الوقت المناسب وبالشكل الصحيح...هناك دروس عديدة ينبغي تعلمها من أوروبا".

وكانت دول الخليج الست وهي السعودية والكويت والبحرين وعُمان وقطر والإمارات العربية المتحدة اتفقت في السنة الماضية بالبدء في تحقيق الوحدة النقدية على أن يكون المصرف المركزي الخليجي في العاصمة السعودية، الرياض.