إسرائيل تتهم سوريا بتقديم "سكود" لحزب الله ويهود يمنيون يلجأون لبريطانيا

أعطت الصحف البريطانية مساحات كبيرة لتغطية نتائج قمة الأمن النووي التي شاركت فيها 47 دولة في العاصمة الأمريكية، إلى جانب اتهامات إسرائيلية لسوريا بتزويد حزب الله بصواريخ سكود ومساعي أسر يهودية للحصول على اللجوء إلى بريطانيا.

Image caption الرئيس الاسرائيلي يتهم سوريا بتزويد حزب الله بصواريخ سكود

وفي الشأن الدولي، ذكرت جريدة الديلي تلجراف أن الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز اتهم سوريا بتزويد حزب الله اللبناني بصواريخ سكود.

وأشار تقرير نشرته الجريدة إلى أن مقاتلي حزب الله تلقوا تدريبا على استخدام صواريخ سكود التي يتجاوز مداها المدى الذي تصل إليه الصواريخ التي استخدمها حزب الله في حروب سابقة.

وقالت الديلي تلجراف إن إسرائيل هددت بضرب أهداف في لبنان وسوريا في حال وجود "براهين" بأن هذه الصواريخ انتقلت فعليا إلى الأراضي اللبنانية وأصبحت تحت سيطرة حزب الله.

ونقلت الجريدة عن بيريز قوله "سوريا تدعي أنها تريد السلام ولكنها في ذات الوقت تقوم بتزويد حزب الله بصواريخ سكود بهدف وحيد هو تهديد إسرائيل".

يهود اليمن واللجوء إلى بريطانيا

Image caption مفاوضات بين لندن وصنعاء لاستقبال يهود يمنيين في بريطانيا

ذكرت جريدة الاندبندنت أن بريطانيا على وشك اعطاء مجموعة محدودة من يهود اليمن الحق باللجوء إلى بريطانيا وذلك لتعرضهم لما وصفته الجريدة "بالاضطهاد" في بلدهم.

وأشارت إلى أن الحكومة على وشك إبرام اتفاقية سرية ستعطي لمجموعة صغيرة من اليهود اليمنيين الذين يواجهون "اضطهادا" في بلدهم للانتقال إلى بريطانيا.

وكشفت الجريدة أن الاتفاقية التي جرى التفاوض بشأنها على مدى أشهر بين وزارة الخارجية البريطانية والحكومة اليمنية جاءت بعض الصعوبات التي عانت منها في مواجهة الارتفاع في عدد الحوادث المعادية لليهود في مناطق شمال البلاد التي تنشط فيها جماعات مرتبطة بتنظيم القاعدة.

وقدرت الجريدة عدد الأسر التي ستستفيد من هذا الاتفاق بحوالي 20 إلى 30 عائلة يعيشون حاليا في شمال اليمن ولديهم أقارب في بريطانيا.

الانتخابات البريطانية

Image caption زعيم حزب المحافظين يكشف عن خطة لتقليص حجم الجهاز الحكومي

صحيفة التايمز تقول إن احدث استطلاعات الرأي تشير إلى تقلص الفارق بين نسبة التأييد لحزب المحافظين المعارض مقارنة بحزب العمال الحاكم إلى 3 نقاط مؤية فقط لصالح المحافظين.

وأشارات الجريدة إلى أن استطلاع الرأي الذي أجري الثلاثاء أظهر أن عددا متزايدا من الناخبين يأملون انتخاب برلمان "معلق" لا يحصل فيه أي حزب على أغلبية كافية تخوله تشكيل حكومة بشكل منفرد.

وحصل حزب المحافظين وفقا لاستطلاع الرأي الذي أجرته التايمز على 36 في المائة من أصوات المشاركين متراجعا بواقع ثلاثة في المائة مقارنة بارقام الأسبوع الماضي.

وتقول الجريدة إن حزب العمال حصل على 33 في المائة من الأصوات فيما حصل حزب الديمقراطيين الأحرار على 21 في المائة.

وفي موضوع الحملات السياسية التي تسبق الانتخابات العامة المقرر إقامتها في 6 مايو/ آيار المقبل ذكرت الديلي تلجراف أن البرنامج الانتخابي لحزب المحافظين يستهدف خفض حجم الجهاز الحكومي.

وذكرت الجريدة أن ديفيد كاميرون، زعيم حزب المحافظين، قدم تصورا واضحا لمستقبل بريطانيا تلعب فيه المجتمعات المحلية دورا أكبر في إدارة شؤونها على حساب الدور الذي تقوم به الحكومة.

ويتهم كاميرون حزب العمال بأنه عمل على زيادة حجم الجهاز الحكومي خلال فترة حكمة التي استمرت 13 عاما.

الصين والبرنامج النووي الإيراني

Image caption باراك أوباما نجح بالخروج بنتائج ايجابية من مؤتمر الأمن النووي لمنع وقوع الأسلحة النووية في أيدي الجماعات "الأرهابية".

ذكرت جريدة التايمز أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما استقبل رسائل متناقضة من الصين بشأن دعم بكين لخطط فرض عقوبات إضافية على إيران على خلفية برنامجها النووي.

وأشارت الجريدة إلى أن المسؤولين الأمريكيين كانوا سعداء باستعداد بكين للعمل مع واشنطن لبحث باقة من الإجراءات التي ستطرح أمام مجلس الأمن الدولي وذلك بعد لقاء القمة الذي جمع باراك أوباما ونظيره الصيني هو جينتاو.

وتشير التقارير إلى أن جينتاو أبدى استعداده لتوجيه مسؤولي حكومته للعمل عن قرب مع نظرائهم الأمريكيين لبحث فرض عقوبات جديدة على إيران.

إلا أن وزير خارجية الصين جيانج جو والمتواجد في بكين قال في وقت لاحق إن بلاده "لاتزال" تفضل اتباع أسلوب الحوار لحل هذه القضية.

وفي هذا الملف أيضا، ذكرت جريدة الديلي تلجراف أن الموقف الصيني الذي يصر على الحوار لحل الأزمة مع إيران قد قلل من وهج النجاح الذي حققته قمة الأمن النووي في واشنطن.

وكانت هذه القمة التي شاركت فيها 47 دولة قد نجحت بالخروج باتفاق دولي لاحكام السيطرة على المخزون الحالي من المواد التي تدخل في صناعة الطاقة النووية.

وقد حفز هذا النجاح جريدة الاندبندنت لنشر تقرير على صدر صفحتها الأولى بعنوان "الأسرة النووية: العالم متحد ضد حصول "الإرهابيين" على السلاح النووي.

الانترنت وثورة سوق الموسيقى

Image caption الانترنت تغير طريقة استماع الملايين للموسيقى

ذكرت جريدة الاندبندنت أن آخر فصول الثورة التي خلقتها شبكة الانترنت في الطريقة التي يتم بها بيع وشراء المنتجات الموسيقية تتمثل في محطات الإذاعة التي تقدم لكل مستمع ما يطلب الاستماع إليه نظير مقابل مالي بسيط.

وأشارت الصحيفة إلى أن برنامج سبوتيفاي استقطب منذ انطلاق خدماته العام الماضي أكثر من 7 ملايين مستخدم لخدمتها المجانية فيما استقطب 300 ألف مشترك لخدماتها المدفوعة والتي تتطلب انفاق 9.9 دولار سنويا.

فيسبوك وحماية القاصرين

كما ذكرت الاندبندنت أيضا أن مسؤولين في الشرطة البريطانية وجهوا انتقادات لموقع شبكات التواصل الاجتماعي على شبكة الانترنت فيسبوك متهمين الموقع بأنه لم يفعل ما يكفي لمكافحة جرائم تستهدف القصر.

وذكر مسؤولون في الشرطة البريطانية أن فيسبوك لم يتبن حتى الآن توفير خدمة تتيح للقاصرين ابلاغ الشرطة بشكل مباشر عن المتحرشين جنسيا بالأطفال على فيسبوك.

ويطالب مركز لحماية الأطفال باضافة زر على الموقع يتيح إبلاغ السلطات المختصة عن الاشخاص الذين يشك باستهدافهم للقاصرين.