عائلة سورية تلقتي في ألمانيا بعد عامين من الفراق
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

عائلة سورية تلتقي في ألمانيا بعد عامين من الافتراق

فقد سيف وعمره 12 عاما إحدى ساقيه في الحرب الدائرة في سوريا .

قدم والده، محمد، إلى ألمانيا في محاولة لتأمين العلاج لابنه، وبعد لقاءات عديدة مع السلطات الألمانية تمكنت بقية العائلة من ترك اسطنبول والسفر إلى ألمانيا.

حصلت بي بي سي على إذن حصري لتصوير اللقاء الذي جمع العائلة بعد عامين من الافتراق .

مواضيع ذات صلة