"أصبح الانتحار شائعا في غزة"

"أصبح الانتحار شائعا في غزة"

يعيش الفلسطينيون في قطاع غزة تحت حصار فرضته إسرائيل منذ أكثر من عشرة أعوام، شمل البر والبحر والجو.

اندلعت منذ نهاية مارس/آذار، الاحتجاجات على طول الحدود مع إسرائيل، أدت إلى مقتل أكثر من 130 شخصا وجرح نحو 13 الفا من بينهم أطفال برصاص الجنود الإسرائيليين.

وتُظهر الإحصائيات الرسمية تزايدا ملحوظا في أعداد محاولي الانتحار في قطاع غزة خلال السنوات الأخيرة لتشير إلى اتساع دوافع الباحثين عن الموت هربا من صعوبات الحياة.