"نشعر بأننا مجرد حشرات تمتص الدماء"   لاجئ سوريا في تركيا: نشعر بأننا مجرد حشرات
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ترحيل السوريين من تركيا: "نشعر بأننا مجرد حشرات تمتص الدماء"

مددت تركيا الموعد النهائي لمغادرة آلاف اللاجئين السوريين غير المسجلين في اسطنبول للمدينة حتى 30 أكتوبر/تشرين الأول أو مواجهة الترحيل القسري ، حسبما أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو الثلاثاء.

ويقول مراسل بي بي سي مارك ليوين إن نحو 3,6 مليون لاجئ سوري هربوا إلى تركيا منذ اندلاع الحرب في بلادهم في عام 2011.

ويضيف مارك أن حوالي نصف مليون سوري مسجلون رسميا في إسطنبول، ولكن تقديرات تشير إلى أن العدد الكلي للوافدين السوريين يبلغ ضعف ذلك، ومعظمهم قدموا من الولايات التي سجلوا فيها لدى وصولهم إلى الأراضي التركية.

وتشير استطلاعات الآراء في تركيا إلى تدني التعاطف في أوساط المجتمع التركي للاجئين السوريين، من 70 في المئة إلى 40 في المئة.

فبعد سنوات ثمان من الترحيب بالسوريين، يبدو أن أبواب تركيا المفتوحة على وشك الإغلاق وأن مشاعر التعاطف على وشك النفود، حسب ما يقول مراسلنا.

وتحدثت بي بي سي مع سوريين في تركيا يقولون إن الكثير منهم ينقلون بالحافلات إلى محافظة إدلب التي تشهد تصعيدا في القتال في الوقت الراهن.