بسمة بنت سعود: الأميرة السعودية تناشد الملك سلمان بن عبد العزيز العفو عنها مع بدء شهر رمضان

بسمة بنت سعود: الأميرة السعودية تناشد الملك سلمان بن عبد العزيز العفو عنها مع بدء شهر رمضان

ناشدت الأميرة السعودية بسمة بنت سعود للمرة الثانية هذا الشهر العاهل السعودي الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان إطلاق سراحها من السجن مع بدء شهر رمضان.

جاء ذلك في رسالة نشرتها على موقعها الإلكتروني وحسابها على فيسبوك.

وكانت الأميرة السعودية نشرت في منتصف الشهر الجاري سلسلة من التغريدات على صفحتها الموثقة على تويتر تناشد فيها الملك سلمان بن عبد العزيز العفو والإفراج عنها.

وتقول وكالة رويترز إن الأميرة بسمة بنت سعود بن عبد العزيز آل سعود (56 عاما)، وهي سيدة أعمال وكاتبة وناشطة حقوقية، اختفت في مارس آذار 2019. وأبلغت في الآونة الأخيرة فقط علنا أنها محتجزة في سجن الحاير بالعاصمة الرياض منذ أكثر من عام.

بي بي سي تحدثت مع مصادر مقربة من أسرتها وقالوا إن الأميرة تعاني من حالة صحية متدهورة وإنها لا تحصل على رعاية طبية كافية داخل السجن.

تقرير حنان عبدالرازق