حياة السود مهمة: لماذا تركنا أمريكا للعيش في إفريقيا

لا يعرف برايان وروكيا وماركوس بعضهم البعض، لكن الثلاثة قرروا مغادرة منزلهم في الولايات المتحدة والانتقال إلى ناميبيا وتنزانيا وأوغندا على التوالي.

بينما نقل بعض الأمريكيين من أصل أفريقي مؤخرًا لأنهم يرون في إفريقيا ملاذًا آمنًا من العنصرية، يقول آخرون إنهم انتقلوا من أجل أطفالهم.

في عام 2019 ، استلهم عدد من الأمريكيين الأفارقة الفكرة من حركة "عام العودة" التي أطلقتها غانا، بعد 400 عام من جلب أول أفارقة إلى جيمس تاون في الولايات المتحدة.

إنتاج وتحرير نجوروج مويغاي.