مصرية تطلق حملة على مواقع التواصل رفضا للضغوط على الفتيات في المدارس

مصرية تطلق حملة على مواقع التواصل رفضا للضغوط على الفتيات في المدارس

فوجئت لمياء لطفي بعودة ابنتها ريم من المدرسة وقد تم تهديدها بعدم السماح لها بدخول المدرسة إن لم ترتد غطاء للرأس (حجاب)، الأمر الذي دفعها لبدء حملة على فيسبوك لمناهضة إجبار الفتيات على الحجاب.

تقرير آية هاشم