الانتخابات الفرنسية: مواجهة بين فيون وجوبيه للفوز بترشيح يمين الوسط للرئاسة

مصدر الصورة Reuters
Image caption فيون (إلى اليسار) وجوبيه في مناظرتهما التلفزيونية

يختار ناخبون فرنسيون الأحد بين المرشحين فرانسوا فيون وألان جوبيه لنيل ترشيح يمين الوسط في انتخابات الرئاسة التي تجري العام المقبل.

وينظر إلى فيون على أنه المرشح الأوفر حظا في التصويت الذي يجري الأحد بعد فوزه بـ 44.1 بالمئة من الأصوات في الجولة الأولى من التصويت التي جرت منذ أسبوع، بينما حصل جوبيه على 28.5 بالمئة من الأصوات.

وخرج الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي من السباق للحصول على ترشيح يمين الوسط..

ومن المتوقع إلى حد كبير أن يواجه المرشح الفائز مارين لو بان مرشحة الجبهة الوطنية التي تمثل أقصى اليمين.

ويستمر التصويت الأحد حتى الساعة السادسة مساء بتوقيت غرينتش.

ويختار مؤيدو يمين الوسط بين رئيسي الوزراء السابقين.

وهذا أول اقتراع مبدئي من نوعه للحزب وجاء محاكاة للنظام الأمريكي.

ويسعى كل من فيون (62 عاما) وجوبيه (71 عاما) إجراء إصلاحات اقتصادية، ولكنهما يختلفان في مداها وسرعتها.

ويقول فيون إن فرنسا غاضبة وتريد تغييرات جذرية. ويعتزم فيون خفض 50 ألف وظيفة حكومية.

ويقترح جوبيه خفض الوظائف الحكومية بنصف العدد الذي يخطط له فيون، ويركز على رسالة التوافق والتنوع.

وفي وقت سابق الأسبوع الجاري جرت مناظرة تلفزيونية بين الاثنين اشتبكا فيها بشأن مدى التغيير الذي يقترحان إجراءه.

وقالت لوسي وليامسون مراسلة بي بي سي في باريس إن جوبيه أمضى الأسبوع الماضي في التركيز على آراء فيون الشخصية بشأن الإجهاض وزواج المثليين، في محاولة لاستمالة ناخبي الوسط أو ربما اليسار.

المزيد حول هذه القصة