الحرب في سوريا: القوات الحكومية تسيطر على أحياء جديدة شرقي حلب

مصدر الصورة Reuters
Image caption القوات الحكومية استعادة حوالي 60 في المئة من شرقي حلب

سيطرت القوات الحكومية السورية ومجموعات مسلحة موالية لها على عدد من أحياء شرقي حلب، بحسب الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا).

وقالت الوكالة إن الجيش النظامي استطاع السيطرة على أحياء طريق الباب وكرم القاطرجي والحلوانية والجزماتي، وذلك بعد ليلة من القصف لشرقي المدينة المنقسمة بين مناطق تسيطر عليها المعارضة وأخرى خاضعة لسيطرة الحكومة.

وخلال الأيام الماضية، استعادت القوات الحكومية قرابة 60 في المئة من مناطق سيطرة المعارضة، وفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، ومقره بريطانيا.

وبدأ الجيش السوري قبل حوالي 3 أسابيع حملة واسعة بهدف السيطرة على كامل حلب.

وتسيطر الحكومة حاليا على طريق مباشر يمتد في المدينة يربط بين المناطق الغربية والمطار الرئيسي في حلب.

ولا يزال آلاف المدنيين يحاولون الفرار إلى مناطق سيطرة الحكومة. وتستعد هيئات الإغاثة لنزوح واسع النطاق للمدنيين جراء المعارك الدائرة.

وفشلت مساعي الأمم المتحدة ومنظمات إغاثية دولية في التوصل إلى ترتيبات مع الحكومة والمعارضة في سوريا لضمان توصيل المساعدات الإنسانية الضرورية إلى سكان شرق حلب خاصة مع قدوم فصل الشتاء.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أن واشنطن وموسكو تدرسان وسائل جديدة تستهدف وقف القتال في حلب.

والتقى كيري نظيره الروسي سيرغي لافروف في العاصمة الإيطالية روما، لكنه لم يكشف عن طبيعة هذه الوسائل.

المزيد حول هذه القصة