الأمم المتحدة: أربعة ملايين من سكان دمشق يعانون انقطاع مياه الشرب

سكان دمشق يعتمدون على خزانات المياه بسبب انقطاع مياه الشرب طوال أسبوع

صدر الصورة، EPA

التعليق على الصورة،

سكان دمشق يعتمدون على خزانات المياه بسبب انقطاع مياه الشرب طوال أسبوع

قالت الأمم المتحدة إن أربعة ملايين شخص في دمشق يفتقرون إلى مياه صالحة للشرب منذ أكثر من أسبوع جراء استهداف ينابيع مياه خارج العاصمة السورية بشكل متعمد.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية إن إمدادات المياه من نبعي بردى وعين الفيجة، اللذين يخدمان نحو 70 في المئة من دمشق والمناطق المحيطة بها، قد انقطعت.

وأعربت الأمم المتحدة عن خشيتها من أن يؤدي انقطاع المياه إلى "أمراض تنتقل من خلال المياه الملوثة، خاصة بين الأطفال، علاوة على العبء المالي الزائد على الأسر."

ووادي بردى جيب يخضع للمعارضة شمال غربي العاصمة السورية بينما يسعى الجيش السوري وحلفاؤه للسيطرة عليه في هجوم بدأ الأسبوع الماضي.

وتتهم الحكومة السورية مسلحي المعارضة بتلويث المياه بالديزل، ما دفع السلطات إلى قطع المياه يوم الجمعة الماضي واللجوء إلى مياه الخزانات.

ويقع وادي بردى على طريق يمتد من دمشق إلى الحدود اللبنانية وهو خط إمداد لحزب الله اللبناني المشارك بقوة في القتال إلى جانب القوات الحكومية السورية.