عدد المصابين بوباء الكوليرا في اليمن "بلغ مليون شخص"

طفل يمني يكابد وباء الكوليرا
التعليق على الصورة،

تردي أوضاع الرعاية الصحية بسبب الحرب فاقم كارثة الكوليرا في اليمن

بلغ عدد المصابين بوباء الكوليرا في اليمن مليون مصاب، حسب اللجنة الدولية للصيب الأحمر.

وقالت اللجنة في بيان رسمي إن هذا العدد "الصادم" يعكس معاناة بلد تعصف به حرب وحشية، ويفتقد أكثر من 80 في المئة من شعبه الغذاء والوقود ومياه الشرب والرعاية الصحية.

ويشهد اليمن، وهو أفقر البلدان العربية، حربا بالوكالة بين الحوثيين المتحالفين مع إيران وتحالف عسكري تقوده السعودية.

أسوأ أزمة إنسانية

وتقول الأمم المتحدة إن اليمن يعاني أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

ويحرم أكثر من 14 مليون شخص من إمدادات المياه الصالحة للشرب وخدمات الصرف الصحي وانتشار القمامة في اليمن.

وينتقل مرض الكوليرا عبر استهلاك المياه أو الطعام الملوث.

ولا يعاني معظم الذين يصابون بالعدوى من أية أعراض وبعضهم يعاني من أعراض خفيفة، لكن المرض قد يفتك بالمصاب خلال ساعات في حال ترك بدون علاج.

التعليق على الصورة،

تواجه المرافق الصحية في اليمن صعوبات في التعامل مع العدوى

وتواجه المرافق الصحية في اليمن صعوبات في التعامل مع العدوى، حيث أن نصفها معطل بسبب الاضرار التي أصابتها خلال أكثر من سنتين من الصراع العسكري.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن هناك نقصا حادا في الأدوية.

ويشفى أكثر من 99 في المئة من المصابين الذين يحظون برعاية صحية.