وزير الخارجية العماني يزور الحرم القدسي

Image caption قد تثير زيارة الوزير العماني حسياسيات لدى الفلسطينيين

قام وزير الخارجية العماني يوسف علوي بزيارة إلى الحرم القدسي بعد إجراء محادثات مع مسؤولين فلسطينيين في رام الله، حسب مراسل وكالة أنباء فرانس برس .

وتأتي هذه الزيارة بعد ان اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، مما يجعلها حساسة لدى الفلسطينيين.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إنه ليس لديه علم بالزيارة، ولا يستطيع التعليق عليها.

مصدر الصورة AFP
Image caption وزير الخارجية العماني يوسف علوي

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد تحدث كثيرا عن تحسين العلاقات مع دول عربية في الشهور الأخيرة.

وزار بن علوي قبلة الصخرة والمسجد الأقصى، ونسبت الوكالة له قوله إن من واجب العرب زيارة المسجد في حال الاستطاعة.

وبعد زيارة الاقصى زار بن علوي كنيسة القيامة .

يذكر أن قضية القدس هي الأكثر حساسية في النزاع الفلسطيني الإسرائيلي.

ويمتنع السياسيون العرب عن زيارة المدينة منذ احتلال إسرائيل لها عام 1967.

ويعتبر الكثير من الفلسطينيين زيارة المدينة المقدسة تطبيعا مع إسرائيل، ويتعرض من يزورونها لانتقادات، لأن الزيارة تتطلب تنسيقا مع السلطات الإسرائيلية.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن نية الإدارة الأمريكية نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة