انهيار مدرسة في هجوم انتحاري وسط العاصمة الصومالية مقديشو

الصومال

صدر الصورة، ABDI RAHMAN ADNI

التعليق على الصورة،

قوة الانفجار أدت لانهيار مدرسة على رؤوس التلاميذ

قالت الشرطة الصومالية إن انتحاريا شن هجوما كبيرا بسيارة مفخخة على مبنى حكومي في العاصمة مقديشو مما أدى إلى انهيار مدرسة مجاورة.

وقال مسؤولون محليون لبي بي سي إن التفجير الذي وقع في منطقة هاولواداغ أسفر عن مقتل 3 جنود وإصابة 14 آخرين من بينهم 6 أطفال.

وأدى الانفجار أيضا إلى هدم منازل مجاورة وسطح أحد المساجد.

وأعلنت حركة الشباب الإسلامية المتشددة مسؤوليتها عن الهجوم.

ويعاني الصومال من صراع مسلح وحرب أهلية منذ 1991، وتخوض الحكومة الحالية المدعومة من الغرب حربا ضد حركة الشباب المتشددة.

صدر الصورة، TWITTER/ @SAXAFI111

التعليق على الصورة،

مسؤول بالشرطة قال إن الهجوم وقع بشيارة مفخخة

وقال ضابط شرطة لوكالة رويترز إن "سيارة مفخخة اخترقت مبنى بلدية هاولواداغ وانفجرت فيه، لكن الوقت مازال مبكرا لتقييم الموقف والحديث عن عدد الضحايا."

وتواجه الحكومة المركزية في مقديشو، التي تشكلت في 2012، صعوبات لفرض سيطرتها على البلاد، رغم الدعم الغربي ومساندة الأمم المتحدة ووجود قوات من الاتحاد الأفريقي لحفظ السلام.

ورغم نجاحها عام 2011 في طرد مقاتلي حركة الشباب من العاصمة مقديشو، وفقدان الحركة كل الأراضي، التي كانت تسيطر عليها تقريبا، إلا أنها ما زالت تشكل خطرا كبيرا، وكثيرا ما تشن هجمات على أهداف عسكرية ومدنية سواء في مقديشو أو خارجها.

--------------------------------------------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.