الكلاب البوليسية: واشنطن توقف إرسالها إلى الأردن ومصر

الكلاب المدربة تستخدم في عدد من البلدان في مكافحة الإرهاب مصدر الصورة PRESS ASSOCIATION
Image caption الكلاب المدربة تستخدم في عدد من البلدان في مكافحة الإرهاب

تقول الولايات المتحدة إنها أوقفت إرسال كلاب الكشف عن المتفجرات إلى الأردن ومصر، بعد موت عدد من تلك الحيوانات بسبب الإهمال.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية: "موت أي كلب في مجال العمل حدث مؤسف جدا".

وكان تقرير أمريكي صدر في سبتمبر/أيلول، قد أبرز حالات الإهمال في رعاية أكثر من 100 كلب أرسلت إلى الأردن ومصر، وثمانية بلدان أخرى، خلال السنوات الأخيرة.

وترسل الولايات المتحدة تلك الكلاب المدربة لديها تطبيقا لبرنامج مكافحة الإرهاب مع تلك الدول.

ولم يصدر حتى الآن أي تعليق عن الأردن أو مصر بشأن تلك القضية.

وأعلنت الولايات المتحدة قرار المنع الاثنين. وقال مسؤول في وزارة الخارجية إن القرار يهدف إلى الحيلولة دون موت المزيد من الكلاب.

وأضاف المسؤول أن تلك الكلاب "تؤدي دورا مهما في جهود مكافحتنا للإرهاب في الخارج، وفي إنقاذ حياة الأمريكيين".

وأشار إلى أن الكلاب التي أرسلت بالفعل إلى الأردن ومصر ستبقى هناك في الوقت الراهن.

وقال تقرير وزارة الخارجية الأمريكية، الذي أصدره مكتب المفتش العام، إن كلبا مات في الأردن في عام 2017 نتيجة ضربة شمس.

وأضاف أن كلبين آخرين "أعيدا إلى الولايات المتحدة في حالة سيئة جدا".

مصدر الصورة CANINE VALIDATION CENTER
Image caption كلبان يعانيان من سوء التغذية عثر عليهما في الأردن

واضطر مسؤولون أمريكيون "في نهاية المطاف إلى إنهاء حياة واحد من هذين الكلبين ببطء ... وإلى مساعدة الآخر على استعادة صحته .. لأنه كان دون الوزن الصحي بدرجة شديدة".

وكان الكلاب الثلاثة من فصيلة الـ"مالينوا" البلجيكية.

وتوصل تقرير لاحق صدر أوائل هذا الشهر إلى أن كلبين آخرين أرسلا إلى الأردن، ماتا "لأسباب غير طبيعية": أحدهما بسبب شدة الحرارة، والآخر بعد رش الشرطة لمبيد حشري، بحسب ما ذكرته وكالة فرانس برس للأنباء.

ويعد الأردن أكبر مستقبل للكلاب الأمريكية المدربة، إذ أرسل إليه حوالي 100 كلب منها.

وقال التقرير الأمريكي إن ثلاثة من 10 كلاب أرسلت إلى مصر ماتت لأسباب مختلفة، أحدها بسرطان الرئة، والآخر بتمزق المرارة، والثالث بضربة شمس، فيما بين عامي 2018 و2019.

المزيد حول هذه القصة