سد النهضة: إثيوبيا تدشن حملة لجمع التبرعات لاستكمال بناء السدّ

سد النهضة

صدر الصورة، Reuters

دشنت إثيوبيا حملة لجمع الأموال لاستكمال مشروع سدّ النهضة الذي تقيمه على مجرى نهر النيل، والذي تسبب بناؤه في إثارة توتر إقليمي.

وناشدت السلطات الإثيوبية المواطنين بتحويل أموال عبر هواتفهم المحمولة لاستكمال المشروع البالغ تكلفته خمسة مليارات دولار أمريكي.

ورفضت الحكومة الإثيوبية مؤخرا التوقيع على اتفاق حول السد مع مصر والسودان بوساطة أمريكية.

ويبدو أن السلطات في إثيوبيا تحاول استغلال الغضب الشعبي جرّاء ما يُرى على أنه ضغطٌ أمريكي على أديس أبابا للتوقيع على اتفاق لا تفضِّله إثيوبيا.

ووصف الجانب الإثيوبي الموقف الأمريكي بشأن مشروع سد النهضة بأنه "غير مقبول على الإطلاق".

واتهمت أديس أبابا واشنطن بتجاوز دورها كمراقب محايد بعد أن قالت الولايات المتحدة إنه ينبغي عدم استكمال السد دون التوصل لاتفاق. لكن وزير الخارجية الإثيوبي قال إن بلاده ستواصل حضور المحادثات.

وتخشى مصر والسودان من أن يؤدي السد إلى حرمانهما من المياه. ويتخوّف البعض من نشوب حرب بسبب هذا السد.

وحال استكمال بنائه، سيكون سدّ النهضة الإثيوبي أضخم مشروع لتوليد الطاقة الكهرومائية في أفريقيا.

وبدأت إثيوبيا أعمال البناء عام 2011 على النيل الأزرق في مرتفعات إثيوبيا الشمالية، من حيث يتدفق ما يقدر بنحو 85 في المئة من مياه النيل.

وتخطط إثيوبيا للبدء في ملء السدّ في يونيو/حزيران المقبل. وتخشى مصر أن يمثل ذلك المشروع "تهديدا وجوديا" لها.

وتعتمد مصر على نهر النيل للحصول على قرابة 90 في المئة من احتياجاتها من المياه.

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

حال استكمال بنائه، سيكون سد النهضة الإثيوبي أضخم مشروع لتوليد الطاقة الكهرومائية في أفريقيا.

وثمة مخاوف من أن يؤدي بناء السد إلى سيطرة إثيوبية على أطول نهر في أفريقيا، في حين أن مصر تريد ملء السد على فترة أطول حتى لا ينخفض منسوب النهر بشكل مفاجئ.

وتعهدت الدولتان، في وقت سابق، ببذل قصارى الجهد لحماية مصالحهما.

وتدخلت الولايات المتحدة للمساعدة في المفاوضات عام 2019، وأصدرت مؤخرا بيانا أشارت فيه إلى أنه جرى التوصل إلى اتفاق، وحثت إثيوبيا على الالتزام به رسميا.

وقالت الخارجية الأمريكية في بيان لها: "لا يجب البدء في ملء السد" دون توقيع جميع الأطراف على الاتفاق.

ووصف وزير الخارجية الإثيوبي، غيدو أندرغاشيو، البيان الأمريكي بأنه "غير دبلوماسي".

وأضاف: "نريد أن يقوم الأمريكيون بدور بنّاء، وأي دور آخر غير مقبول".

وقالت الرئاسة المصرية إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أبلغ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في اتصال هاتفي بأن واشنطن ستواصل "جهود‭‭‭ها ‬‬‬الدؤوبة" للتوصل إلى اتفاق بين مصر وإثيوبيا والسودان بشأن سد النهضة.