الدفاعات السورية تتصدى لـ"هجوم صاروخي إسرائيلي" في ريف دمشق

دمشق

صدر الصورة، Getty Images

التعليق على الصورة،

صورة تظهر دخان ونيران تتصاعد خلال غارة جوية إسرائيلية على مشارف دمشق في نوفمبر/ تشرين الثاني 2019

أفادت وسائل إعلام رسمية سورية بأن الدفاعات الجوية السورية تصدت لعدد من الضربات الصاروخية الإسرائيلية على العاصمة دمشق مساء الثلاثاء.

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري قوله "في تمام الساعة 22:35 من مساء اليوم، نفذ العدو الإسرائيلي عدواناً من اتجاه الجولان السوري المحتل على بعض الأهداف في محيط دمشق، حيث اعترضت دفاعاتنا الجوية صواريخ العدوان وأسقطت معظمها".

وقالت وزارة الدفاع السورية في بيان على موقع تويتر إن "الخسائر اقتصرت على بعض المعدات".

وأضافت وكالة (سانا) أن الدفاعات الجوية السورية ترد على عدوان إسرائيلي في المنطقة الجنوبية.

وقالت قناة الإخبارية التابعة للدولة إن الانفجارات التي سمعت في محيط دمشق كانت أصوات رد الدفاعات الجوية في المنطقة الجنوبية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره بريطانيا، إن الضربات الجوية "استهدفت مستودعين للذخيرة تابعين لميليشيات إيرانية تقاتل إلى جانب حكومة دمشق على بعد كيلومترات قليلة من مطار دمشق جنوبي العاصمة".

ورفضت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي التعليق قائلة "لا نعلق على التقارير الاجنبية".

وأضاف المرصد أن ضربات جوية إسرائيلية استهدفت أواخر فبراير/ شباط منطقة السيدة زينب جنوبي دمشق حيث يتواجد الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

ومنذ اندلاع الحرب السورية في عام 2011 ، نفذت إسرائيل غارات بشكل روتيني في سوريا، استهدفت في الغالب عناصر حزب الله وكذلك قوات الحكومة السورية.

ونادرا ما تؤكد إسرائيل شن ضربات في سوريا، لكن الجيش الإسرائيلي قال إنه قصف نحو 50 هدفا في الدولة التي مزقتها الحرب العام الماضي ، دون تقديم تفاصيل.