جنيف: لجنة أممية تعقد جلسات استماع حول غزة

ريتشارد جولدستون خلال زيارة إلى غزة
التعليق على الصورة،

اللجنة زارت مواقع مختلفة في قطاع غزة

تعقد لجنة تقصي للحقائق تابعة للأمم المتحدة اليوم وغدا في جنيف جلسات علنية للاستماع لإفادات شهود في إطار تحقيقاتها في ما أسفر عنه الهجوم الذي شنته القوات الاسرائيلية على قطاع غزة بين ديسمبر/ كانون الأول العام الماضي ويناير/ كانون الثاني من العام الجاري.

وكانت اللجنة قد استمعت في مدينة غزة يومي الثامن والعشرين والتاسع والعشرين من يونيو حزيران الماضي إلى إفادات بعض ضحايا الهجوم على القطاع.

وترفض إسرائيل التعاون مع هذه اللجنة وتتهمها بالتحيز ضدها.

يُشار إلى أن اللجنة، المنبثقة عن مفوضية حقوق الإنسان في المنظمة الدولية، هي برئاسة القاضي ريتشارد جولدستون، وهو من جنوب أفريقيا وسبق له أن شغل منصب المدعي العام للمحاكم الجنائية الدولية الخاصة بيوغسلافيا السابقة ورواندا.

ويفترض أن تنهي اللجنة تقريرها في بداية شهر آب/أغسطس المقبل، بحيث تنشر نتائج التحقيق في الشهر التالي.

وكان اعضاء اللجنة قد زاروا 40 مكانا مختلفا وتحدثوا إلى نحو 70 شاهدا، بمن فيهم أقرباء ضحايا، من بينهم عائلة فقدت 29 من أفرادها كما قال جولدستون، مشيرا بذلك الى عائلة السموني.

وتضم بعثة التحقيق، فضلا عن جولدستون، البريطانية كريستين شنكين، المتخصصة في القانون الدولي، والباكستانية هينا جيلاني، القاضية في المحكمة الباكستانية العليا.