مجلس القضاء الأعلى في غزة يفرض الحجاب على المحاميات

محجبات فلسطينيات في غزة
التعليق على الصورة،

حماس لعبت دورا في نشر ارتداء الحجاب في قطاع غزة

رفضت نقابة المحامين الفلسطينيين الأحد قرار رئيس مجلس القضاء الأعلى في الحكومة المقالة التي تديرها حركة حماس في قطاع غزة بفرض الحجاب علىالمحاميات الفلسطينيات أمام محاكم القطاع اعتبارا من مطلع سبتمبر/ ايلول المقبل.

وقال نقيب المحامين الفلسطينيين في قطاع غزة سلامة بسيسو لفرانس برس "نحن في نقابة المحامين وبعد المناقشة نرفض القرار الصادر مؤخرا عن رئيس مجلس القضاء الاعلى في الحكومة المقالة بخصوص زي المحامين والمحاميات بارتداء جلباب وطقم او بدلة ومنديل على الرأس امام المحاكم".

واضاف بسيسو "لا يجوز لرئيس مجلس القضاء الاعلى في غزة ان يتدخل في تنظيم مهنة المحاماة وهذا من اختصاص نقابة المحامين".

واكد المركز الفلسطيني لحقوق الانسان في بيان الاحد ان القرار صدر بتاريخ 9 يوليو/ تموز الجاري عن المستشار عبد الرؤوف الحلبي رئيس المحكمة العليا رئيس مجلس العدل الأعلى, ويسري مفعوله اعتبارا من الأول من ايلول/ سبتمبر القادم.

وقال المركز ان "رئيس المحكمة العليا رئيس مجلس العدل الاعلى في غزة اصدر قرارا جديدا بشأن زي المحامين، وأن المركز يرى ان هذا القرار مخالف للدستور وللقانون ويشكل تدخلا غير مبرر في شؤون المحامين وينطوي على مساس خطير بالحريات الشخصية وحقوق المرأة من خلال فرض ارتداء الجلباب والحجاب على المحاميات".

وأكد المركز ان "هذا القرار ينتهك حقوق المرأة والحريات الشخصية المكفولة دستوريا".

وتعليقا على القرار قال الناطق باسم الحكومة المقالة طاهر النونو في بيان صحفي نشر السبت "ننفي ان تكون الحكومة قد اتخذت اي قرار جديد مخالف لما هو موجود من قوانين او تعليمات جديدة غير موجودة في القانون في هذا المجال".