العثور على رفات طيار امريكي فُقد في عاصفة الصحراء

مايكل سكوت سبيشر
التعليق على الصورة،

عثر على جثة مايكل سكوت سبيشر في منطقة نائية في غرب العراق

عثرت القوات الامريكية في العراق على رفات احد طياريها المفوقدين بعد ان تحطمت المقاتلة التي كانت يقودها خلال حرب الخليج الاولى في 1991.

وكان الطيار مايكل سكوت سبيشر يحلق بمقاتلة اف 18 عندما اصيبت طائرته في اول ايام عملية عاصفة الصحراء التي ادت الى خروج القوات العراقية من الكويت.

وقد قام مواطن عراقي الشهر الماضي بارشاد جنود امريكيين يعملون في محافظة الانبار الى منطقة تحطم الطائرة، وابلغهم بموقع دفع جثة الطيار في الصحراء.

وقد ادت اعمال التنقيب لاحقا الى العثور على عظام واجراء من عظام. وقد تم التعرف على هوية صاحب الرفات عبر سمات خاصة بالطيار الامريكي سبيشر.

الى ذلك قال الادميرال جاري بوجهيد، مدير عمليات البحرية الامريكية في بيان صحفي ان "البحرية لن تتوقف عن البحث عن اي من افرادها المفقودين بغض النظر عن الفترة التي تستمر فيها اعمال البحث".

وكانت الطائرة قد تحطمت في منطقة نائية في غرب العراق.

وابلغ الشاهد ان بدوا عثروا على الطيار ميتا وقاموا بدفنة في المنطقة.