ايران تؤكد احتجاز ثلاثة امريكيين

المعتقلون الامريكيون
التعليق على الصورة،

احد المعتقلين ذو اصول عراقية

قال مستشار الامن القومي في ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما، جيمس جومز، إن ايران اكدت احتجاز ثلاث امريكيين يعتقد انهم دخلوا الاراضي الايرانية بطريق الخطأ.

وقال جونز في مقابلة اجرتها معه شبكة ان بي سي التلفزيونية الامريكية إن تأكيدا رسميا بهذا المعنى صدر عن الحكومة الايرانية الاحد.

واضاف المسؤول الامريكي ان الولايات المتحدة قد ارسلت رسائل "شديدة اللهجة" الى الحكومة الايرانية مطالبة اياها باطلاق سراح الامريكيين الثلاثة.

التعليق على الصورة،

يقال ان خط الحدود في المنطقة مبهم وغامض

ويعتقد ان الامريكيين الثلاثة كانوا قد دخلوا الاراضي الايراني في الاول من الشهر الجاري اثناء قيامهم بنزهة في منطقة حدودية محاذية لايران في محافظة السليمانية التابعة لاقليم كردستان العراق. وقد شاب مصيرهم الغموض منذ ذلك الحين.

وكان نائب محافظ ولاية كردستان الايرانية قد قال في الرابع من اغسطس/آب الجاري إن الثلاثة يجري استجوابهم، ولكن وزارة الخارجية في طهران قالت في اليوم التالي إنها لا تستطيع تأكيد او نفي خبر اعتقالهم.

ولكن جونز قال الاحد "إن الحكومة الايرانية اكدت رسميا نبأ اعتقالهم اليوم."

واضاف: "لقد ارسلنا رسائل قوية مفادها اننا نريد من الايرانيين اطلاق سراح هؤلاء الشباب بالسرعة الممكنة."

وكان قد اعلن ان الامريكيين الثلاثة هم: شين باور، وهو صحفي متخصص بشؤون الشرق الاوسط من ولاية منيسوتا، وصديقته ساره شورد، وجوشوا فتال من ولاية بنسلفانيا وهو عراقي الاصل.

ويقال ان خط الحدود في المنطقة التي دخل منها الثلاثة الاراضي الايرانية مبهم وغير واضح.