الرسائل الهاتفية لتوزيع الغذاء على اللاجئين العراقيين

سفيرة النوايا الحسنة الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي تتفقد مع زوجها براد بيت أسرة عراقية لاجئة في بغداد
التعليق على الصورة،

قال البرنامج الأممي إنه يحاول أن يحسن من النظام الغذائي لحوالي مليون لاجئ عراقي في سوريا

يجري برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة تجربة على برنامج جديد لتوزيع المواد الغذائية على المحتاجين من اللاجئين العراقيين في سوريا.

والبرنامج عبارة عن رسائل تبعث إلى هواتف هؤلاء اللاجئين، يستهدف ربط الاتصال بحوالي ألف عراقي بضواحي العاصمة السورية دمشق.

وبمجرد الحصول على الرسالة تصير قسيمة ألكترونية يمكن التزود في مقابلها بوجبة طازجة من المحلات والمطاعم القريبة.

وقالت الناطقة باسم برنامج الغذاء العالمي إميليا كاسيلا إن الطريقة الجديدة لتوزيع المواد الغذائية محاولة لتحسين النظام الغذائي للاجئين العراقين ولترويج بضاعة التجار والمزارعين المحليين.

وقالت كذلك إن حوالي مليون من اللاجئين العراقيين في سوريا بلغوا حالة من القنوط بعد أن نفد ما حملوا معهم من مال ومتاع بعد نزوحهم عن وطنهم.